الكلاب الضالة تغزو شوارع و أحياء بوسكورة

زكرياء احميان - النواصر

انتشار واضح للكلاب الضالة ببوسكورة بات يؤرق بال المواطنين المتخوفين من أن تتسبب عضاتها في “داء الكلب”، المعروف بـ”السعار”.

و في الوقت الذي تتزايد فيه أعداد الكلاب الضالة في شوارع بوسكورة يوما بعد يوم، لا تزال الجهات الوصية تحتاج في كل مرة إلى من يذكرها للقيام بالمهام المنوطة بها، عوض القيام بتخليص الشارع من احتلال قطعان الكلاب التي أضحت خطرا حقيقيا على صحة الأفراد

و في حديث لجريدة برشيد نيوز قال احد أبناء المنطقة ان الساكنة باتت مضطرة لتذكير المصالح المختصة بأدوارها في حفظ الصحة العامة ، مؤكدا أن أعدادا كبيرة من هذه الحيوانات صارت تحتل الشارع العام ، وتهدد السلامة الجسدية للمواطنين

وأضاف المتحدث ذاته ، أن الكلاب الضالة اصبحت تستقبل المواطنين عند مدخل غابة بوسكورة التي تعتبر متنفسا لساكنة جهة الدار البيضاء الكبرى . وطالب بضرورة تدخل المصالح المختصة لوضع حد لانتشار الكلاب الضالة لتفادي إلحاقها الأذى بالمواطنين وبث الهلع في صفوفهم، دون إغفال النباح الذي يحرم الساكنة من النوم ويكسر طمأنينة وهدوء المدينة

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق