استمرار أشغال مشروع إعادة هيكلة شبكة التطهير السائل للتجمع السكني الحي الحسني ببرشيد

برشيد نيوز: نادية الدحماني
تتواصل أشغال مشروع إعادة هيكلة شبكة التطهير السائل، للتجمع السكني الحي الحسني ببرشيد، الذي خصصت له كلفة مالية قدرها، 32 مليون درهم بدعم مشترك بين المكتب الوطني للكهرباء والماء الصالح للشرب قطاع الماء، وجماعة برشيد والبنك الدولي ووزارة الداخلية.

وقرابة شهر بعد زرع لوحة البطاقة التقنية الخاصة بهذا المشروع، يعمل الفريق التقني على تجديد العديد من النقط لقنوات الصرف الصحي المتآكلة، وأبرزها تلك المتمركزة بالشارع الرئيسي لهذا التجمع السكني(شارع عبد الله الشفشاوني)، الذي كان يحول إلى برك للمياه كلما تساقطت الأمطار، ناهيك عن الروائح الكريهة المنبعثة من قنوات الصرف الصحي جراء اختناقها لعدة سنوات.

ومن المتوقع أن تستمر أشغال هذا المشروع لمدة 8 أشهر لانجازه، بعد أن خصص له غلاف مالي مهم، كما يشرف المجلس الجماعي للمدينة، على سير أشغال إعادة هيكلة البنية التحتية لشبكة التطهير السائل، التي انجزت غالبيتها سنة 1983.

وجاء هذا المشروع لحل مشكل اجتماعي وبيئي، عانت منه الساكنة لسنوات طويلة، في ضل تعاقب العديد من الرؤساء على المجلس الجماعي للمدينة، لكن الرئيس الحالي عبد الرحيم الكميلي، أوفى بوعده خلال برنامجه الانتخابي، وأخرج هذا المشروع إلى أرض الواقع بالملموس.
TAG

ليست هناك تعليقات

إرسال تعليق


الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *