مندوبية التخطيط تعلن ارتفاع العاطلين عن العمل إلى مليون و216 مغربيا

برشيد نيوز : متابعة 
عرف عدد العاطلين المغاربة ارتفاعا على المستوى الوطني من 1.167.000 إلى 1.216.000 شخص، وذلك ما بين سنتي 2016 و2017. 

وبحسب مذكرة إخبارية للمندوبية السامية للتخطيط، توصلت “نون بريس” بنسخة منها، فقد انتقل معدل البطالة من9,9% إلى10,2% ، ومن14,2% إلى 14,7% بالوسط الحضري، في حين استقر في حدود 4% بالوسط القروي. 

وتعتبر هذه الزيادة في معدل البطالة تعبيرا لارتفاع حجم العاطلين (+4,2%)بنسبة أعلى من تلك التي سجلها حجم النشيطين المشتغلين (+0,8%). 

وأوضحت المندوبية في مذكرتها حول وضعية سوق الشغل خلال سنة 2017، أن أعلى معدلات البطالة سُجلت أساسا في صفوف النساء (14,7% مقابل8,8% لدى الرجال)، ولدى الشباب المتراوحة أعمارهم ما بين 15 و24 سنة (26,5% مقابل7,7% لدى الأشخاص البالغين من العمر 25 سنة فما فوق) ولدى حاملي الشهادات (17,9% مقابل3,8% لدى الأشخاص الذين لا يتوفرون على أية شهادة). 

وأشارت مندوبية الحليمي أن هذه الفئات نفسها عرفت أكبر الارتفاعات في معدلات البطالة ما بين سنتي 2016 و2017؛ 0,6 نقطة بالنسبة للنساء، 0,7 بالنسبة للشباب المتراوحة أعمارهم ما بين 15 و24 سنة و0,3 نقطة بالنسبة لحاملي الشهادات. 

في مقابل ذلك، كشفت مذكرة منذوبية التخطيط، أن الاقتصاد المغربي، أحدث ما بين سنتي 2016 و2017، 86.000 منصب شغل، منها 32.000 بالوسط الحضري و54.000 بالوسط القروي، مقابل فقدان 37.000 منصب سنة من قبل. 

ووفق المندوبية فقد ساهم قطاع “الفلاحة والغابة والصيد” ب42.000 منصب شغل، وقطاع ” الخدمات ” ب 26.000،وقطاع “البناء والأشغال العمومية” ب 11.000، وقطاع “الصناعة بما فيها الصناعة التقليدية”ب 7.000 منصب. 

وهكذا، بلغ حجم التشغيل10.699.000 شخص سنة 2017. وبساكنة نشيطة قدر عددها ب11.915.000شخص، أي بزيادة 135.000 شخص مقارنة مع سنة 2016، فإن عدد العاطلين قد ارتفع بـ 49.000 شخص، كلهم بالوسط الحضري، مما رفع عددهم الإجمالي على الصعيد الوطني، إلى1.216.000 شخص. تضيف المذكرة. 

TAG

ليست هناك تعليقات

إرسال تعليق


الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *