محزن .. شرطي عاش متشردا ومات وحيدا ببرشيد

محزن .. شرطي عاش متشردا ومات وحيدا ببرشيد
برشيد نيوز : جريدة الأحداث ـ نور الدين عبقاوي 
لازال منذ شهرين بمستودع الأموات بالمستشفى الإقليمي لبرشيد رجل أمن سابق كان مشردا بالمدينة يدعى عزيز، ولم يتم دفنه، حيث إن أمر وكيل الملك لدى ابتدائية برشيد بداية الأسبوع الجاري بتشريح جثته.
الضحية حسب المعلومات المتوفرة لدى المصالح الأمنية والصحية ببرشيد، رجل أمن سابق ينحدر من مدينة الجديدة، وقامت عائلته بالتخلي عنه بمدينة برشيد بعد إصابته بخلل عقلي، حيث ظل مشردا لمدة تقارب الثلاث سنوات يبيت في العراء، ويقتات من حاويات النفايات في حالة يرثى لها‪.
وبعد أن اشتد به المرض بسبب الإهمال والإفراط، تم اقتياده إلى مستشفى الأمراض العقلية ببرشيد الذي رفض استقباله ما جعل المستشفى الإقليمي للمدينة يستقبله ويقدم له الإسعافات الأولية والعناية، إلى أن وافته المنية منذ شهرين خلت، وليظل بمستودع الأموات به إلى حين أمر وكيل الملك لدى ابتدائية برشيد بداية الأسبوع الجاري بإجراء تشريح طبي على جثته قبل عملية الدفن
TAG

ليست هناك تعليقات

إرسال تعليق


الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *