يوسفية برشيد ينتصر على سريع واد زم ويرتقي إلى المركز السابع

ارتقى يوسفية برشيد إلى المركز السابع مؤقتا، عقب انتصاره على سريع واد زم بهدفين لهدف، في المباراة التي جرت ليلة اليوم السبت، على أرضية الملعب البلدي برشيد، في ثالث جولات البطولة الاحترافية في قسمها الأول.

ودخل يوسفية برشيد الجولة الأولى بدون مقدمات، بعدما تمكن من افتتاح التهديف منذ الدقيقة 16 عن طريق اللاعب الشرقي البحري، تقدم جعل واد زم يكثف من هجماته لإدراك التعادل قبل نهاية الجولة الأولى، خصوصا وأنه خسر المبارتين الأوليتين.

وواصل سريع واد زم في بحثه عن هدف التعادل، حيث كان قريبا من ذلك في أكثر من مناسبة لولا تسرع مهاجميه، فيما ظل يوسفية برشيد يناور بين الفينة والأخرى وقتما سنحت له الفرصة بغية إضافة الهدف الثاني، وهو الأمر الذي تأتى له في الدقيقة 27 عن طريق الشرقي البحري، الذي سجل هدفه الثاني في اللقاء.

ولعب سريع واد زم ما تبقى من دقائق الجولة الأولى الكل في الكل، محاولة منه لتقليص الفارق قبل نهاية 45 دقيقة الأولى، وهو ما نجح فيه عند الدقيقة 38 بقدم اللاعب بيرسيل أوباسي ناتسونغو، في حين لم تشهد باقي الدقائق أي جديد، لتنتهي الجولة الأولى بتقدم يوسفية برشيد بهدفين لهدف على السريع.

وحاول سريع واد زم إدراك التعادل في الجولة الثانية بكل الطرق الممكنة، بغية تحقيق أول نقطة له في البطولة الاحترافية لهذا الموسم، إلا أنه اصطدم بدفاع برشيدي متراص رفقة حارسه الحسين الشادلي، فيما اعتمد الفريق الحريزي على الهجمات المرتدة التي كادت أن تعطي أكلها، وتمنح الهدف الثالث لأبناء عبد الرحيم نجار، لولا التسرع وقلة التركيز في اللمسة الأخيرة.

واستمرت الأمور على ما هي عليه، هجمة هنا وهناك دون التمكن من تغيير عداد النتيجة، علما أن الفريقين تبادلا السيطرة فيما بينهما مع تضييعهما لعدة فرص سانحة للتهديف، وفي الوقت الذي كانت تتجه فيه المباراة إلى النهاية بفوز برشيد بهدفين لهدف، تمكن السريع من تعديل النتيجة، إلا أن الحكم ألغاه بعد العودة إلى الفار بداعي وجود خطأ قبل تسجيل الهدف، لينتهي اللقاء بفوز بوسفية برشيد بهدفين لهدف على سريع واد زم.

ورفع يوسفية برشيد رصيده إلى أربع نقاط في المركز السابع، فيما بقي رصيد سريع واد زم بدون نقاط في الرتبة الأخيرة.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق