هذا ما تنتظره ساكنة مدينة الدروة من المجلس الجماعي القادم

 

برشيد نيوز: الدروة

أفرزت الاستحقاقات الجماعية ليوم الأربعاء 08 شتنبر 2021 ، بجماعة الدروة التابعة إداريا لعمالة برشيد ، أغلبية مريحة بحيث تمكن حزب التجمع الوطني للأحرار رمز "الحمامة" من حصد أزيد من 19 مقعد بالإضافة إلى معقد بإسم حزب الإتحاد الدستوري الذي التحق بالأغلبية خدمة للمصلحة العامة .

وسيعمل المجلس القادم برئاسة كمال الشرقاوي وأغلبيته ، إيجاد حلول مستعجلة بتنسيق مع مختلف المصالح الإقليمية والمركزية لعدة مشاكل عالقة منذ الفترة السابقة ، من بينها وضعية المطرح الجماعي المتواجد بجانب تجمعات سكنية والإسراع بإحداث مركز للوقاية المدنية ومشكل الأمن و بناء قسم للمستعجلات وإحداث قباضة وملحقة تابعة للصندوق الوطني للضمان الإجتماعي وبناء مركز للتكوين المهني والبحث عن حل نهائي للتجزئة الجماعية بالحي الإداري.

وقالت مصادر مقربة - للجريدة - أن المجلس المقبل سيسطر برنامج عمل من أجل مصلحة المدينة وسكانها وإنتظاراتهم والبحث عن حلول مستعجلة حسب الاولويات  الممكنة بتنسيق مع عدة مؤسسات.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق