لائحة كفاءات شابة من أبناء برشيد تحصل على التزكية للانتخابات الجماعية والبرلمانية

 برشيد نيوز:

تنافس حامي الوطيس ذاك الذي ستشهده الانتخابات الجماعية و التشريعية و الجهوية بإقليم برشيد في ظل اللوائح التي تحصلت على التزكية لدخول غمار استحقاق 8 شتنبر.

و من بين آخر اللوائح التي تحصلت على التزكية للترشح للانتخابات الجماعية و البرلمانية و الجهوية نذكر لائحة كفاءات شابة يقودها ابني المدينة بدر الدين موغني و هو رجل أعمال و ياسين الضميري صحافي مهني و حكم في البطولة الاحترافية، و الاثنين معا في الثلاثين من العمر.

و تضم اللائحة الجماعية و التشريعية و الجهوية وفق وكيليها مجموعة من الشباب أبناء مدينة برشيد، كلهم في الثلاثينات و العشرينات من العمر، و هم أطر في مجال ريادة الأعمال و الصحافة و الرياضة و الاقتصاد، و جلها أطر اختارت الانخراط في هاته اللائحة إيمانا منها بالأهداف التي تم تسطيرها لخدمة المدينة و الساكنة.

و في تصريح مقتضب له، أكد المنسق الإعلامي للائحة "الكفاءات الشابة" التي اختارت لها رمز "الدلفين" أن الطموح يحذو كل أعضاء اللوائح الممثلة بهذا الرمز في المدينة و الإقليم.

و أضاف ذات المتحدث أن مدينة برشيد تحتاج لأبنائها جميعهم و هو ما جعل هؤلاء الشباب يدخلون لأول مرة غمار الترشح متحدين كل الصعاب و العراقيل التي واجهوها و ما يزالون، متسلحين بحب ساكنة المدينة و تعاطفهم و شعبيتهم التي يعولون عليها للظفر بعدد من المقاعد فضلا على إيمانهم برغبة الساكنة في تشبيب مجالسها المنتخبة.

و ختم المسؤول الإعلامي للائحة "الدلفين" ببرشيد تصريحه برسالة لبعض سماسرة الانتخابات الذين يحاولون تبخيس طاقات شباب المدينة قائلا: "العود لي تحكرو يعميك، قادرين نديرو التغيير، إذا كان المغرب قد تغير و لم يعد هو نفسه مغرب الأمس، فمن السهل جدا أن تتغير موازين القوى و الخارطة السياسية بالمدينة، و خاص الوجوه لي سنوات و حنا كنشوفوها تتعاقب على تدبير أمور المدينة تتغير و تعطا الفرصة للشباب، موعدنا 8 شتنبر".

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق