آخر الأخبار

الكارة : عشرات "الكسابة" يشتكون الجزارين محتكري السوق للعامل

 

                            الصورة أرشيف

برشيد نيوز: متابعة

أقدم أكثر من 100 متضرر من مربي الماشية بمنطقة المذاكرة من بينهم جزارين ، على التوقيع على عريضة استنكارية أرفقوها بشكاية موجهة إلى عامل إقليم برشيد ، يحتجون من خلالها على احتكار مجموعة من جزاري الكارة للمجزرة الجماعية متحكمين بذلك في سوق الذبائح وفي سومتها ، بحيث عمدوا الخميس الماضي مثلا إلى منع الجزارين القادمين إلى المنطقة من مدن ومناطق مجاورة ، من نحر بهائمهم بمذبح السوق الأسبوعي وذلك في تحد صارخ لدفتر التحملات الذي يجب أن يدبر وفقه هذا المرفق العمومي، والذي تسعى جهات نافذة إلى تحويله إلى مرفق خصوصي تتحكم فيه مجموعة من الجزارين المدعومين .

وفي نفس الإطار طالب المتضررون بتدخل السيد العامل في هذه القضية وذلك بالضرب بيد من حديد لكل من يخرق القانون ويبتز الكسابا ، ويسعى إلى احتكار السوق ومنعه على المغاربة في عنصرية واضحة لا يقبل بها قانون ولا شرع .

واشتكى المعنيون بهذا الضرر من لوبي مهيمن على سوق اللحوم الحمراء بالمنطقة ، والذي أصبح يشكل تهديدا مباشرا لمصالحهم ومصدرا للقلق لدى عموم الفلاحين ، لاسيما وأن تأثير سنتين من الجفاف وبعدهما سنة من جائحة كورونا ، لا زال يخيم على مربي الماشية بالمنطقة وأملهم الوحيد اليوم هو أن ينتعش قطاعهم مع التساقطات المطرية الأخيرة .

وفي ختام شكايتهم ، ذكر الموقعون على العريضة بأنهم سيكونون مضطرين في حال استمر الوضع على ما هو عليه ، تنظيم وقفات إحتجاجية أمام المجزرة الجماعية الخميس القادم ، وهو ما ينبىء بحدوث تصعيد محتمل حول هذا الموضوع الذي أثار الكثير من الجدل طيلة الأسبوع الماضي .

عرضاخفاءالتعليقات
الغاء