آخر الأخبار

معاناة المواطنين مع التلقيح بمدينة الدروة

برشيد نيوز :

عاش مواطنون لحظات عصيبة بالمراكز المخصصة للتلقيح،إذ ظلوا ينتظرون ساعات كثيرة للحصول على جرعة التلقيح،وطال انتظارهم إلى أن تكدسوا في حين عانى كثيرا ذوي أمراض أخرى نتيجة شرود مسؤولي وزارة الصحة،وعدم قدرتهم على توفير الكمية المخصصة للدروة و أولاد زيان في الساعات الأولى من صباح يوم الاثنين، حيث يقوم رجال وأعوان السلطة بمجهودات كثيرة تتعدى الاختصاصات الموكولة لهم رغبة منهم في توفير ظروف ملائمة للراغبين في الحصول على التلقيح ومرور الحملة في ظروف على الأقل عادية، ما جعل مسؤولي الملحقات الإدارية يخصصون مواعيد للمواطنين حسب البرمجة المركزية،منها الفترة الصباحية وأخرى بعد الظهر، بينما يبدل أطر التمريض والصحة مجهودات للحضور باكرا، بينما فضل مسؤولو وزارة الصحة تأخير حضور الكمية المخصصة التلقيح حتى ظهر اليوم، ما خلق نوعا من الازدحام والفوضى وتسببت في مشاكل كثيرة زادت من معاناة رجال وأعوان السلطة، دفع عدد من المواطنين إلى التعبير عن غضبهم، سيما الازدحام في زمن كورونا نتيجة تهاون مسؤولي وزارة الصحة وعدم قدرتهم على توفير كمية جرعات اللقاح في الساعات الأولى من صباح الاثنين

عرضاخفاءالتعليقات
الغاء