-->

بسبب تداعيات فيروس كورونا.. 78 ألف شيك دون أداء في شهر واحد

 كشفت أرقام رسمية أن عدد الشيكات التي تعذر أداؤها في ظرف شهر واحد بلغ أكثر من 78 ألف شيك بسبب تداعيات فيروس كورونا، وهو الرقم الذي يمثل أكثر من 46 في المئة من عوارض الأداء منذ بداية سنة 2020.

وحسب يومية “المساء”، فإن هذه الأرقام بسطها وزير الصناعة والتجارة والاقتصاد الأخضر والرقمي خلال تقديم مشروع مرسوم بقانون يتعلق بسن أحكام استثنائية تتعلق بالغرامات المالية الواجب أداؤها لاسترجاع إمكانية إصدار الشيكات، والذي صادقت عليه لجنة القطاعات الإنتاجية بمجلس النواب، أول أمس بالإجماع.

المشروع جاء إثر المنحى التصاعدي في عدد عوارض الأداء بشكل كبير، والناجم وفق المذكرة التقديمية للمشروع، عن التأثير الاقتصادي والاجتماعي لأزمة كورونا والصعوبات المالية المترتبة عنها.

وسطر المشروع، الذي يندرج في إطار الأحكام الخاصة بحالة الطوارئ الصحية، عددا من الأهداف من بينها الحفاظ على مصداقية الشيك كوسيلة للأداء في المعاملات التجارية، وتشجيع الأشخاص والشركات المخالفة على العودة إلى الدائرة المصرفية، مع تسوية العديد من عمليات حظر دفتر الشيكات، وإدماج عدد مهم من التجار والشركات في مدار الاقتصاد المهيكل.

عرضأخفاءالتعليقات
طريقة تفعيل هذه الاضافة :- اضغط علي المربع اسفل كلمة مرئي لتفعيل علامة ( √ ) صح وبهذا تكون قد الغيت الخاصية
طريقة تفعيل هذه الاضافة :- اضغط علي المربع اسفل كلمة مرئي لتفعيل علامة ( √ ) صح وبهذا تكون قد الغيت الخاصية