-->

الحلقة السابعة : الحاج عبد السلام برشيد الشخصية الدبلوماسية

صورة قصبة برشيد التي شيد مكانها المستشفى
برشيد نيوز : سعيد العثماني
تعتبر عائلة برشيد سليلة القبائل العربية التي استنجد بها الموحدون للقضاء على ما تبقى من البورغواطيين، وقد كانت تحكم مدينة قابس التونسية في عهد روجي دو سيسيل ، كما كانت لها عملتها التي كانت تحمل اسم الراشيدية.والمعروف على هذه القبيلة العربية، انها كانت قبيلة محاربة بامتياز.ومن الأسماء التي برزت في عائلة برشيد في ظل الدولة العلوية التي تربطها بالعائلة علاقة المصاهرة . عبد السلام برشيد ، الذي ترأس الوفد المغربي الذي حضر إلى تنصيب الإمبراطور الفرنسي بتاريخ 29/01/1889 . كما ان عبد السلام برشيد ربطته علاقة صداقة مع الإمبراطور الألماني الذي أهداه هدية تليق بمقام السفير عبد السلام برشيد، كما كلف من طرف السلطان بالتفاوض لشراء المدفعية من ألمانيا. ونظرا للثقة التي كان يحظى بها عند السلطان، كلفه بالإشراف على بناء حائط المحيط بالرباط. 
أما ابنه الحاج احمد برشيد ، الذي عين قائدا على قبيلة أولاد احريز، عرف بصرامته وشجاعة قل نظيرها، وكانت له شخصية القائد العسكري. كان جيشه يتكون من أربعين فارسا متمرسين على القتال،حيث وضع حدا لظاهرة السيبة في تراب قيادته، وكان كلما عاد هو وجنوده إلى قصبة برشيد،يقوم بذبح بقرة فارض (اضروبة)،حيث كان نصيبه منها مخها وضرعها ، ولقب بابي اضروبه ارتباطا بهذه العادة. وشارك في توقيف زحف المتمرد الجيلالي الروكي ، حيث تم الغذر به من طرف احد مرافقيه الذي كان وراء قتله.حيث دفن . .DEPOT DE MINISSIONS   في نواحي تازة بالقرب من الثكنة العسكرية 
ويعرف ضريحه باسم سيدي احمد بومحرز، كان حافظا لكتاب الله وكان زجالا وحكيما . 
وهو القائل في احد قصائده منها بعض الأبيات: 
سيري يا جنازة لتازة 
اللهم في حلاقم الطيور 
ولا غمات القبور 
للي غارة غارة أمولاي ادريس 
ايلا فرطتي في بلادك 
تبقى عليك علة واعيوبة 
عرضأخفاءالتعليقات
طريقة تفعيل هذه الاضافة :- اضغط علي المربع اسفل كلمة مرئي لتفعيل علامة ( √ ) صح وبهذا تكون قد الغيت الخاصية
طريقة تفعيل هذه الاضافة :- اضغط علي المربع اسفل كلمة مرئي لتفعيل علامة ( √ ) صح وبهذا تكون قد الغيت الخاصية