-->

ندوة تحسيسية لفائدة تلاميذ إعدادية سيدي رحال الشاطئ

 برشيد نيوز: متابعة
بمناسبة اليوم الوطني لمحاربة الرشوة ، والذي يصادف 6 يناير من كل سنة ، نظم فرع المرصد الوطني لمحاربة الرشوة وحماية المال العام بسيدي رحال الشاطئ ، وإعدادية سيدي رحال الشاطئ ، بتنسيق مع جمعية آباء وأمهات وأولياء التلاميذ ، ندوة تحسيسية لفائدة تلاميذ المؤسسة حول " آفة الرشوة وجهود المدرسة للقضاء عليها" بفضاء الإعدادية ، بحضور الطاقم التربوي والإداري للمؤسسة ، ورئيس وأعضاء فرع المرصد بالمنطقة ، وجمعية آباء وأولياء التلاميذ ، وفعاليات تربوية وجمعوية والتلاميذ.
وقد عبر مدير المؤسسة عن سعادته البالغة بتنظيم هذه الندوة التحسيسية لفائدة التلاميذ ، متقدما بالشكر إلى فرع المرصد بسيدي رحال الشاطئ، وإلى كل من ساهم في بناء هذا النشاط التربوي ، الذي ولاشك سينعكس بالإيجاب على شخصية فلدات أكبادنا ، ونوه بمساهمة جمعية الآباء على الدور الذي تقوم به في دعم الإدارة التربوية لتجويد المنتوج التربوي . 
وأعطى عبد الرحيم التاج الكاتب العام لجمعية الاباء وعضو فرع المرصد الذي نشط الندوة توضيحات عن الاطار الذي جاء فيه تنظيم الندوة ولماذا تم التركيز على التلاميذ ، وما الغاية من اشراكم في قضايا مجتمعية معقدة.
من جهته عبر حميد نوادي رئيس فرع المرصد بالمنطقة عن سعادته بتنظيم هذه الندوة التحسيسية ، التي استهدفت التلاميذ ، ووجه شكره لإدارة المؤسسة ولجمعية الآباء ولمؤطري الندوة على انخراطهم الفاعل في تخليد هذا اليوم والمساهمة في تخليق الحياة العامة الذي ينطلق من المؤسسة التعليمية . 
وأضاف رئيس الفرع أن تخليد اليوم الوطني لمحاربة الرشوة يعد محطة مهمة للتحسيس بخطورة الظاهرة ، وإبراز كل الجوانب السلبية المحيطة بها ، وبالتالي محاربتها بشتى الوسائل.
وعرف الإعلامي رضوان وحيدي بخطورة الآفة التي تفسد المجتمع ، وتفوت على المغرب جزءا مهما من موارد مالية سنوية تقدر بالملايير ، وتعرقل الاستثمار، وتقلص من قدرة تنافسية المقاولات. 
وأضاف المتحدث أن القانون جرم الرشوة ، ووضعها في خانة بين الجنحة والجناية ، وذكر وحيدي بالترسانة القانونية التي سنتها المملكة لمحاربة الرشوة والفساد بكل أنواعه، في نطاق سيادة القانون وفي ظل سلطة القضاء المستقل، وقدم بالمناسبة معطيات رقمية تفيذ اهم العقوبات الزجرية لمرتكبي هذا الفعل الجرمي. 
من جهته قدم الأستاذ تعريفا فقهيا للرشوة وللراشي والمرتشي ، وأبرز حكمها في الإسلام الذي حرمها تحريماً قاطعا، حسب منطوق الكتاب والسنّة. 
وأبرز المتحدث آثار الرشوة في المجتمع وآثارها السلبية التي تؤدّي إلى فساد الذّمم وسهولة شرائها، على اعتبار انها تؤدي إلى شيوع الفساد المالي فيه فلا يتورّع النّاس عن دفع الأموال من أجل تحقيق مصالح لا تنبغي لهم، أو لا يكون لهم فيها حق مشروع، كما تؤدي إلى إعطاء الحقوق إلى من لا يستحقها. 
وثمن محمد الزاهري عضو المجلس الجماعي المحلي والفاعل الجمعوي ، تنظيم هذه الندوة التلاميذية، التي تناولت آفة الرشوة كموضوع ارق المجتمع المغربي ، وساهم في نشر الفساد ودمر تخليق الحياة العامة بشكل عام. 
واكد الزاهري على أن الرشوة ظاهرة عالمية معقدة أصابت المجالات السياسية والاقتصادية والاجتماعية والثقافية، وأن من سبل محاربتها اعتماد حكامة شفافة . 
ويرى الزاهري أن محاربة الفساد تفرض التسلح بالعلم وأن يدرك المواطن حقوقه وواجباته ، لأنه ليس من السهل محاربة آفة سكنت المجتمع لعقود ، ودعا إلى التعامل مع آفة الرشوة بالصرامة اللازمة، وبالتطبيق الأمثل للقانون، ومحاربتها على المدى القريب والبعيد ، علما أن تبعاتها تعرقل التنمية والاستثمار . 
وعرفت اشغال الندوة مداخلات مقتضبة من طرف أساتذة مختصين بالإعدادية خالد بدري ومصطفى المسكين ، قدما من خلالها إشارات واضحة بخصوص تخليق الحياة العامة ، في ارتباط وثيق بين دور المؤسسة التعليمية في نشر الوعي وإبراز خطورة الآفة، وكيفية معالجتها بالطرق الملائمة. 
وخلصت اشغال اللجنة إلى أن الرشوة آفة محرمة شرعا ، وجريمة يعاقب عليها القانون ، كما يجب محاربتها بكل الوسائل الممكنة، وخاصة من طرف الجيل الصاعد ، لأن المدرسة هي منطلق تخليق الحياة العامة .
ويشار أن نهاية اللقاء شهدت تقديم شواهد تقديرية لمؤطري الندوة على مساهمتهم القيمة في نجاح اللقاء وتنوير جيل المستقبل.
عرضأخفاءالتعليقات
طريقة تفعيل هذه الاضافة :- اضغط علي المربع اسفل كلمة مرئي لتفعيل علامة ( √ ) صح وبهذا تكون قد الغيت الخاصية
طريقة تفعيل هذه الاضافة :- اضغط علي المربع اسفل كلمة مرئي لتفعيل علامة ( √ ) صح وبهذا تكون قد الغيت الخاصية