-->

العزوف السياسي يطال رئيس جماعة الغديرة

برشيد نيوز : حميد خيار
كشفت مصادر محلية، من الجماعة الترابية الغديرة، أن الأحداث والضغوطات المتسارعة، حول ابراهيم العاريف عن حزب الاتحاد الاشتراكي، جعلته يعاني العزوف السياسي، إلى حد وصل به الوضع الى التفكير في الاستقالة من منصب الرئاسة.
وقالت المصادر نفسها، إنه من ضمن ما يتسبب في عزوف الرئيس عن مزاولة نشاطه السياسي، معاناته من المثل الشعبي " يد واحدة لا تصفق "، من قبيل عدم توفر كفاءات تقنية بالجماعة، تعمل على مباشرة الإجراءات القانونية المسطرية المتعلقة بالصفقات الجماعية، اضطرت الرئيس إلى الاعلان عن مباراة لتوظيف خمسة موظفين خلال شهر دجنبر الماضي، مع تغيير الكاتب العام السابق، بآخر قدم الى تراب الجماعة من منطقة محاميد الغزلان.
ولم تخف المصادر أمر تفكير رئيس الجماعة بجدية في وضع استقالته من منصبه، سيما وأن ما شهدته الجماعة خلال الثلاث سنوات الماضية، مقارنة بإنجازات المجلس السابق، شهدت طفرة نوعية سواء على مستوى الطرق والبنية التحتية، وجلب  استثمارات اقتصادية، من خلال الترخيص لشركتين، فضلا عن ثلاث مصانع سيتم التأشير لها في الأمد القريب.
وختمت المصادر نفسها كلامها قائلة، إن هناك حربا غير معلنة، من مما أسمته بلوبيات مناهضة الإصلاح، التي تحاول الصيد في الماء العكر.
عرضأخفاءالتعليقات
طريقة تفعيل هذه الاضافة :- اضغط علي المربع اسفل كلمة مرئي لتفعيل علامة ( √ ) صح وبهذا تكون قد الغيت الخاصية
طريقة تفعيل هذه الاضافة :- اضغط علي المربع اسفل كلمة مرئي لتفعيل علامة ( √ ) صح وبهذا تكون قد الغيت الخاصية