-->

سلطات السوالم تتحمل عبئ عصر الفساد السابق واستغلال معاناة الطبقات الكادحة في الحملات الانتخابية


برشيد نيوز : حميد خيار
وجدت السلطات المحلية بحد السوالم إقليم برشيد، نفسها صباح اليوم أمام مسألة حل وضع آني، يعد موروثا لعصر فاسد سابق،  يتعلق بمعاناة بعض سكان دوار الحداية، من ضعف صبيب المياه الصالحة للشرب، صرح بها محتجون تزامنا مع انعقاد دورة استثنائية.
وقال المحتجون، إنهم يعانون من ضعف صبيب المياه، سيما زمن القيض، بسبب عدم قدرة الميكانزامات المائية الحالية، أضحت غير قادرة على تلبية احتياجات بعض السكان من الماء الشروب، سيما بسبب ازدياد الكثافة السكانية،  سنة 2015, عصر أوج الفساد، حيث كانت استغلت جهات معاناة الفقراء وحاجيتهم لايجاد سكن يقيهم البرد والحر، لتحولهم الى ورقات انتخابية، دون ان تدري ان ازدياد كثافة هؤلاء، سيؤدي بالضرورة، الى عدم قدرة البنية التحتية للدوار غير قادرة على استيعاب حاجيات النسمة المتزايدة.
ووجدت السلطة نفسها اليوم، ملزمة بعلاج وضع ماضي لاتزال مترتباته تتناسل الى الان.
وتم الدخول في نقاش مع المتضررين، حيث قدمت وعودا بوضع حل آني للمشكل، وتكوين لجنية منبثقة عن المجلس والمصالح الخارجية، لإيجاد حلول جدرية لمعاناة السكان.
عرضأخفاءالتعليقات
طريقة تفعيل هذه الاضافة :- اضغط علي المربع اسفل كلمة مرئي لتفعيل علامة ( √ ) صح وبهذا تكون قد الغيت الخاصية
طريقة تفعيل هذه الاضافة :- اضغط علي المربع اسفل كلمة مرئي لتفعيل علامة ( √ ) صح وبهذا تكون قد الغيت الخاصية