تعليمات صارمة بإفتحاص الوضعية الادارية لوسائل النقل بالمؤسسات التعليمية باقليم برشيد على خلفية حادثة الغنيميين

برشيد نيوز: حميد خيار
كشفت مصادر جيدة الإطلاع، عن نبأ إصدار نورالدين أوعبو عامل صاحب الجلالة على اقليم برشيد، لتعليمات صارمة بافتحاص الوضعية الادارية لوسائل النقل بالمؤسسات التعليمية على خلفية حادثة انقلاب حافلة للنقل الدرسي، راحت ضحيتها تلميذة وجرح فيها 6 آخرون  بتراب الغنيميين باقليم برشيد.
وقالت المصادر نفسها، إن التعليمات الصارمة لعامل اقليم برشيد، تشمل المؤسسات التعليمية العمومية والخصوصية على حد سواء، سواء من حيث عدد التلاميذ المستفيدين من النقل، أو عدد وسائل النقل ووضعيتها اللإدارية، أو من حيث عدد السائقين.
وفي الوقت الذي تستجيب المؤسسات التعليمية العمومية لتوصيات عامل الاقليم، تحجم بعض المؤسسات التعليمية الخاصة، عن الادلاء بالمتطلب منها من خلال توصيات عامل الاقليم، بحجة تطلب ذلك لبعض الوقت، منها مؤسسة أو مؤسستين تعليميتين خصوصيتين بحد السوالم.
وتأتي تعليمات أوعبو، لتشمل جميع مؤسسات التعليم بشقيها، على مستوى ربوع 22 جماعة ترابية على صعيد الاقليم.
وعزت المصادر هذه التعليمات، تأسيا بواقعة انقلاب حافلة بمنطقة الغنيميين مؤخرا، والتي لقيت فيها تلميذة مصرعها على الفور، فيما جرح فيها 6 أخرون، وبينت التحريات أن الوضعية الإدارية للحافلة لم تكن سليمة، على حد وصف مصادرنا.
وتطالب فعاليات اقليمية، من المخافر الأمنية بأمنها الوطني ودركها الملكي، بتشديد الرقابة على وسائل النقل المخصصة لنقل التلاميذ، ومعاينة مدى صلاحياتها وجاهزيتها، وما اذا كانت وضعيتها الادارية مسواة، على رأسها واجبات التأمين.