التامك يراجع تجربة تفويت التغذية لشركات خاصة في السجون المغربية

برشيد نيوز: متابعة
دخل السعي إلى تنفيذ أمنية محمد صالح التامك، المندوب العام لإدارة السجون وإعادة الإدماج، المتعلقة بمنع “القفة” في السجون قبل نهاية السنة الجارية، مرحلته النهائية، إذ تستعد المندوبية لإطلاق طلب عروض صفقة تمتد لثلاث سنوات بقيمة مليار و800 مليون درهم، مع الرفع من الحصة اليومية المخصصة لكل سجين من 20.76 درهما إلى 21. 
وأكد المندوب العام لإدارة السجون وإعادة الادماج، محمد صالح التامك، أن تفويت عملية تغذية السجناء إلى شركات خاصة أضر ببعض الأسر، لكنه حقق نتائج إيجابية وفق الأهداف المسطرة من هذه المبادرة. 
وشدد المندوب العام أمام البرلمانيين، أن “تحسين مستوى التغذية، يعد السبيل الذي سيساعد في الحد من دخول قفف المؤونة، التي تشكل مصدرا رئيسيا لتسريب الممنوعات، بالإضافة الى أنها تثقل كاهل أسر النزلاء، إلى جانب استنزافها للموارد البشرية المكلفة بعملية التفتيش”. 
المتحدث نفسه قال، أن المندوبية العامة وضعت “خطة متكاملة لبلوغ الهدف وبدأت في تنزيلها منذ بداية 2017، حيث تم القيام بحملات تحسيسية للنزلاء وعائلاتهم بالمرامي النبيلة للمشروع”، الذي مكن تجريبه من “منع القفة بـ11 مؤسسة سجنية”، وعد بأن تفويت تدبير التغذية، سيوازيه ضمان تموين دائم لمقتصديات السجون بكل ما يحتاجه السجناء.
TAG


الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *