مؤسسة تعليمية في وضعية كارثية بإقليم برشيد


برشيد نيوز: لغنيميين 
تعيش فرعية أولاد سيدي علي بالغنيميين- مركزية بئر خريص التابعة للمدرية الإقليمية للتعليم ببرشيد ، وضعا مزريا لا يرقى إلى أجواء التعليم والتمدرس،مما جعل الساكنة عامة (أولاد سيدي علي- بني مجريش-الشوافعة - الصوالحة)،وأباء وأولياء التلاميذ خاصة تستفيض غيضا،وتستنكر هذه الأوضاع الكارثية التي تعيشها هذه المؤسسة التعليمية التي أنجبت العديد من الأطر في عدة مجالات منها(التعليم-الأمن....إلخ). 
اليوم أصبحت المؤسسة عرضة للضياع ولم ترى أي التفاتة من الجهات المسؤولة،وبالأحرى لم يشملها التأهيل المدرسي الذي شمل عدد من المؤسسات التعليمية في الآونة الأخيرة ، رغم افتقارها أدنى الحاجيات اللازمة والضرورية لنهوض بالمنظومة التعليمية للناشئة في أجواء آمنة تستجيب للمعايير التمدرس...من بينها ، حجرات ذات جدران متأكلة،وليست بها نوافذ و عدم صباغة الجدران للمحافظة على جمالية المؤسسة بشكل عام ،بالإضافة إلى عدم توفر سكن للمعلمين يرقى أدنى ظروف العيش مما يجعلها تعاني الأمرين التنقل وصعوبة المسالك. 
وتطالب الساكنة وأباء وأولياء التلاميذ ، التدخل العاجل للجهات المسؤولة الالتفاتة إلى الوضع التي تعيشه هذه المؤسسة التعليمية(أولاد سيدي علي)،وأطرها التربوية، وتلاميذتها،وتحسين الأوضاع بها كي ترقى إلى المستوى المطلوب لتأهيل العملية التعليمية في أجواء جيدة وحسنة.



TAG


الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *