موظفو الجماعات المحلية مضربون في هذا اليوم و هذ هي مطالبهم

سيشهد يوم 29 نونبر إضرابا وطنيا يهم عمال وموظفي الجماعات المحلية وذلك للمطالبة بـ «حذف السلم السابع من الترقية، وإجراء امتحانات الترقية بالكفاءة المهنية كل أربع سنوات، ثم الترقية بالأقدمية كل ست سنوات».
و يأتي هذا الإضراب استجابة لنداء نقابة الجامعة الوطنية لعمال وموظفي الجماعات المحلية، التابعة للاتحاد المغربي للشغل، و التي طالبت الرفع من الأجور بما يضمن العيش الكريم واللائق للموظفات والموظفين، على حد تعبيرها.
كما دعت الجامعة الوطنية، في بلاغ لها، إلى التراجع الفوري عن القرار الجائر للاقتطاع من الأجر للموظفين والموظفات المضربين، واحترام الحق في الإضراب، مجددة رفضها لما اعتبرته المراسيم والقوانين التراجعية، مثل منشور وزير الداخلية الخاص بالتعويض عن المسؤولية ومرسوم حركية الموظفين.
TAG


الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *