وفاة شخصين في حادثة سير خطيرة بإقليم برشيد

برشيد نيوز :دائرة الكارة 
من جديد تحصد الطريق الرابطة بين مدينتي الكارة و الدارالبيضاء مزيدا من الأرواح البريئة ، بالإضافة إلى الحالة الكارثية التي تركت عليها هذه الطريق لسنوات فإنها لا تزال تعاني من خصاص كبير في شروط السلامة من نقص مهول في علامات التشوير وغياب المدارات عند بعض مفترقات الطرق الخطيرة . 
حادثة يوم الاثنين 08 أكتوبر الجاري، وقعت عند ملتقى هذه الطريق المميتة مع الطريق الثانوية المؤدية إلى مدينة مديونة عبر تراب جماعة أولاد زيدان ، وهو المفترق الذي تسبب في العديد من حوادث السير الخطيرة بسبب صعوبته نتيجة غياب علامات تشوير استباقية واضحة . 
فحوالي الساعة الخامسة كان المدعوان جويشات و جمالي عائدين على مثن الدراجة النارية لأحدهما وذلك من مدينة الكارة إلى مقر سكناهما بدوار اولاد يحيى بجماعة اولاد زيدان ، وعندما بلغا مفترق الطرق سابق الذكر وبالضبط قرب المنطقة المعروفة "الخراز " ، قاما بالالتفاف يسارا لولوج طريق مديونة فإذا بسيارة أجرة كبيرة كانت قادمة خلفهما بسرعة جنونية تصدمهما بقوة وتجرهما لمسافة كبيرة مما لم يترك لهما أي فرصة للنجاة حيث فارقا الحياة في الحال مخلفين وراءهما أبناء صغارا وأقارب وأصدقاء وجيرانا في حالة متقدمة من الصدمة . 
هذا وقد انتقلت عناصر من الدرك الملكي بالكارة إلى عين المكان للقيام بالإجراءات الإستعجالية في انتظار وصول درك مليلة الذين يتبع لتراب نفوذهم هذا المقطع الطرقي ، وتم فتح محضر في هذه الحادثة وتوقيف سائق سيارة الأجرة فيما تم نقل جثماني الضحيتين إلى مستودع الأموات . 
وفي نفس السياق ، شهدت عدة طرقات تابعة لتراب إقليم برشيد في الأسابيع الأخيرة ، حوادث سير متفرقة خلفت قتلى وعدة جرحى. 






TAG


الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *