قصة صادمة...طفل في 10 من عمره يختفي بعدما أعطته والدته 50 درهم لشراء أغراض من البقال وهذا ما كان ينوي فعله

برشيد نيوز :
قصة صادمة جدا تلك التي كان بطلها طفل تطواني في 10 من عمره، حيث غزت صورته الصفحات الفايسبوكية مساء الأحد إثر الإبلاغ عن اختفائه من طرف والدته.

الأم قالت في شهادتها أنها منحت ابنها 50 درهما من أجل اقتناء بعض الأغراض من بقال الحي، إلا أنه اختفى عن الأنظار ولم يعد إلى المنزل.

ومباشرة بعد نشر النداء، أكد مجموعة من الأشخاص أنهم رأوا الطفل أكرم بملعب طنجة الكبير، إذ حضر هناك لقاء الديربي بين اتحاد طنجة والمغرب التطواني، لكنه لم يعد إلى بيت عائلته بعد انتهاء المباراة.

هذا وأكدت مصادر محلية أنه تم اليوم العثور على الطفل المختفي بمعبر باب سبتة، إذ كان يتحين الفرصة ""للحريك" إلى داخل الثغر المحتل.

فهل ستحرك هذه القصة قلوب وعقول القائمين على شؤون المملكة من أجل البحث عن ممكمن الخلل الذي يدفع طفلا في 10 من عمره إلى اتخاذ قرار الهجرة السرية إلى الديار الأوروبية ؟
TAG


الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *