سوق عشوائي خلف باشوية الدروة والسكان يطالبون برفع الضرر

برشيد نيوز: الدروة 
تفاجأ عدد من أصحاب المحلات التجارية وسكان تجزئة " المدينة " بمدينة الدروة، للفوضى وانتشار الأزبال والروائح الكريهة ، بسبب سوق عشوائي للباعة المتجولين خلف مقر الباشوية وجماعة الدروة بالحي الإداري ، بعد إبعاد أصحاب العربات المجرورة والمدفوعة من وسط بعض الشوارع الرئيسية ومحيط مقر دار الشباب الدروة. 
ويطالب السكان والتجار ، تدخل السلطات المحلية والإقليمية والمنتخبين لوضع حد لمعاناتهم منذ أسابيع ، بسبب ما يقع من فوضى بالتجزئة الجماعية التي أصبحت سوق كبير للباعة الجائلين بماركة بعض الجهات، رغم بناء أسواق نموذجية لازالت مغلقة لشهور بكل من حي الوفاء خلف المسجد وبالقرب من دوار حواش بنفوذ الملحقة الإدارية الثانية لأسباب مجهولة.





TAG


الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *