خبير بالوشم يتضامن مع المغتصبة "خديجة" بتخليصها من أثر الرسومات المغطية لجسدها

برشيد نيوز:
بعد واقعة الاغتصاب الجماعي التي اهتزت على إثرها مدينة الفقيه بنصالح في حق القاصر"خديجة الموشومة"،خرج خبير تونسي في مجال الوشم يدعى"فواز زهمول" بتدوينة على حسابه عبر البساط الازرق،يعلن فيها تضامنه الصادق في إزالة رسومات الوشم المغطية لجسد المغتصبة من طرف 12 شخصا.

يذكر أن "فواز" يملك مدرسة الأولى  لتعليم فنون الوشم بتونس و المرخص لها من طرف الدولة،إذ بادر الأخير في تقديم المساعدة لضحية الاغتصاب و التعذيب النفسي و الجسدي "خديجة"من خلال تواصله مع والدها لأجل سفرها وأسرتها إلى تونس بغية إزالته لوشوماتها الناتجة عن حادثة اغتصابها.

TAG

الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *