النوم العميق على سطح البحر كاد أن يغرق مهاجر مغربي بإيطاليا

برشيد نيوز:
جرفت مياه البحر مهاجرا مغربيا،بعد نومه العميق فوق سرير سباحة،ليجد نفسه منتقلا من شاطئ"ريجيو إميليا" المتواجد بإيطاليا،نحو مسافة 500متر على بعد الشاطئ،وذلك يوم الأحد الفارط من الشهر الجاري.
ووفقا ما جاء في مواقع إخبارية إيطالية،قام المغربي البالغ من العمر 39 سنة بدخول البحر مباشرة بعد أخذه وجبة الغذاء،حيث غلبه النعاس فوق سرير مطاطي مريح،ليدخل في حالة سبات عميق.
بعد استقاظه حاول الشاب جاهدا محاولة الرجوع إلى الشاطئ،لكنه لم يقدر على مجاراة قوة التيارات البحرية،فباشر في طلب النجدة عبر رفع يديه.
ومن الصدفة كان رئيس شرطة المدينة يقضي فترة من الاستجمام على الشاطئ،لمحه بمعية بعض المصطافين حيث استنفر فريق إنقاذ بمنطقة "ريجيو كالابريا"جنوب إيطاليا، انقاذه بمساعدة إحدى الهيئات الإنسانية.

TAG


الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *