ذاكرة احساين...الأستاذ حسن الوزاني برشيد .

برشيد نيوز: متابعة
الأستاذ حسن الوزاني هو ابن الشيخ الوزاني ابن الشيخ العائدي الذي ورث المشيخة عن أخيه الحاج علي حساين التعلاوتي. 
وعم هذا الأستاذ هو الحاج بوشعيب حساين الذي دخل في حماية الانكليز ثم نهض مع ولد الحاج حمو ودك قصبة برشيد معا على رأس قائد برشيد، لكنه قتل غدرا وهو عائد من الرباط إلى أولاد حريز في أعقاب الخلاف بين المولى عبد الحفيظ والعلامة الكتاني ودفن بمقابر شالة. 
وليس بين الأستاذ حسن الوزاني وبين وزان دار الضمانة إلا الخير والإحسان، لأن الأصل في التسمية يعود إلى كون فقيه الدوار، ويبدو أنه من شرفاء وزان الذين كان لهم نفوذ كبير بمرفأ الدار البيضاء، قال للشيخ العائدي ولد حساين الذي كانت زوجته حاملا: "إذا أعطاك الله ولذا ذكرا لا تنسى أن تسميه سيدي محمد الوزاني". 
ولما رزق الشيخ بولد أوفى بعهده وكان للفقيه ما أراد. وفي حجة 1853 التي توافق سنة 1939 ذهب الشيخ العائدي إلى الحج وفي ذلك الشهر مات جدي الفقيه سي الجيلالي طهيرالحبشي الذي أخذت منه اسمه يرحمه الله. 
ذ .طهير الجيلالي . 
الصور بقايا آثار قديمة ال حساين دوار تاعلاوت .البناء المعماري باللوح . نخلة وبيرمعطل ودلو ، لصناع السينما ، مشهد سينمائي - بن دحو - إحساين -





TAG

ليست هناك تعليقات

إرسال تعليق


الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *