الرابطة المغربية للمواطنة وحقوق الإنسان -الفرع اﻹقليمي لليوسفية -تكشف عن خروقات بالجملة من داخل مستشفى للا حسناء


برشيد نيوز : المصطفى خشان
عقد أعضاء الرابطة المغربية للمواطنة وحقوق الإنسان، للمكتب الإقليمي لليوسفية،في أول بزوغ له على الساحة النضالية،لقاء تواصليا مع مديرة المستشفى الإقليمي اﻷميرة للا حسناء بمدينة اليوسفية،يوم الإثنين 13 غشت الجاري وذلك بعد جولة استطلاعية داخل مختلف قاعات المستشفى، و التي سجل خلالها أعضاء المكتب عدة خروقات سواء على مستوى تماطل بعض الأطر الطبية ، و المتمثل في الغيابات المتكررة التي يشتكي منها المواطنون، علما أن المستشفى يعاني من خصاص مهول فيما يخص الأطر الطبية المختصة،وعلى سبيل المثال لا الحصر، الطبيبة و الطبيب الوحيدان المختصان بقسم التوليد، يغيبان معا اﻷولى في إجازة و الثاني لم يعرف السبب، إضافة إلى الظروف المزرية التي تشتكي منها الأطر العاملة، بسبب عدم توفير الشروط اللازمة المحفزة على العمل بشكل مريح (غياب اللوازم و الأليات الطبية و الأدوية ...)، و حتى إبان فترة استراحتهم(أسرة مهترئة متعفنة بقاعات ضيقة و عدم توفير آليات الطهي للمداومين ليلا) ، ناهيك عن افتقار المستشفى لبنك الدم في ظل توافد حالات خطيرة، و باستمرار للنساء الحوامل الﻻتي يعانين من فقر الدم، أو اللواتي يصبن بحالات النزيف الحاد، مما يعرض حياتهن للخطر او الموت المحقق في الكثير من الأحيايين،كما تمت معاينة أجهزة سكانير،لازالت داخل صناديقها الخشبية ،موضوعة داخل بعض القاعات لمدة تجاوزت الأربعة أشهر من دون تركيبها،و توفير خدماتها لمتطلبات المواطنين،و السبب حسب مصادر من داخل المستشفى هو تماطل أحد المقاولين ليتم التعاقد مع آخر محله، ليبقى المتضرر الأول المواطن الحمري الذي يزور المستشفى الإقليمي اﻷميرة للا حسناء بمدينة اليوسفية..

كيف لمستشفى بمدينة من حجم اليوسفية أهدرت من أجله عشرات الملايير، (و مازالت ..45 مليار، حاليا لبناء قسم المستعلات و مساكن وظيفية) و لا يلبي أبسط متطلبات الساكنة الصحية .؟
متى سيتمكن سكان الإقليم من التفاتة وزارة الصحة لهذا الإقليم ؟
متى سيعالج المواطن الكادح بالإقليم على حساب الدولة إلى جانب الموظفين و العاملين بقطاع الفوسفاط و المستفيدين من الخدمات الجيدة بالقطاع الخاص ؟
TAG


الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *