مبادرة حية والتفاتة إنسانية من جمعية "رياضة وتواصل" اتجاه الأطفال المهملين والمتخلى عنهم ببرشيد

برشيد نيوز : البرشيدية 
 في مبادرة إنسانية قامت جمعية "رياضة وتواصل" لقدماء برشيد ، بزيارة ميدانية ذات طابع وبعد إنساني للأطفال المهملين والمتخلى عنهم بمدينة برشيد، الذين تحتضنهم جمعية "ماما سلطانة" بمدينة برشيد، وذلك مساء يوم أمس الإثنين 09 يوليوز 2018 ، حيث قام أطر الجمعية المذكورة ، بتسليم هؤلاء الأطفال مجموعة من الملابس والحفاظات ،حليب، ألعاب والحلويات... لقيت استحسان طاقم الجمعية ولبث شيء من الأمل والسعادة ورسم البسمة على شفاههم الصغيرة. 

 إن قيمة الوالدين في الحياة كبيرة تجعل من ذاق طعم فراقهما لا يقدر عوضهما بشيء فهما من أغلى الكنوز، ومن الحقائق العامة التي يعرفها الجميع هي الأهمية الأساسية للوالدين في كونهم مصدر إشباع حاجات الطفل من الحب والحنان والشعور بالأمن والطمأنينة وان غياب أي واحد من الوالدين بسبب الافتراق او الطلاق او الهجر او بسبب تعدد الزوجات والأيتام مع احدهم قد يعرض الطفل الى القلق والاضطراب النفسي إذا لم يتوافر بديل لهم. 

أطفال تعلو محياهم البسمة البريئة ، ونظراتهم تتطلع الى من القادم الغريب عن مركز "ماما سلطانة" ببرشيد، هذا المركز الذي استقبل ويستقبل اطفالا متخلى عنهم ، ويجد هنا  حسب تصريح السيدة رئيسة الجمعية "ماما سلطانة" المسؤولة التربوية بالمركز العناية والرعاية اللازمين بعد ان تستقبل الأطفال المتخلى عنهم بالطرق القانونية المعمول بها و وكذا السماح بالتكفل ببعضهم من طرف أسر مغربية ميسورة . 

وقد عبر رئيس جمعية "رياضة وتواصل" الذي كان مرفوقا ببعض أعضاء مكتبه النشطاء ، الى جانب عدد من المهتمين بالانشطة الاجتماعية، الخيرية عن امتنانهم بهذه المبادرة ذاث الطابع الإنساني ، والذي يقول بصدده الى أن جمعيتهم ستواصل بذل المزيد من الجهود لانجاح انشطة اشعاعية مستقبيلية وتشجيع المجتمع المدني على القيام بمثل كذا انشطة، ولفت نظر المسؤولين إلى هذا المكان.

TAG

الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *