قاضي التحقيق يقرر إعتقال تلاثة أشخاص على خلفية اختلاس أموال فاقت 100 مليون من قباضة برشيد

برشيد نيوز :
أحالت عناصر الفرقة الوطنية للشرطة القضائية، يوم أمس الخميس 28 يونيو 2018، على قاضي التحقيق بالبيضاء، خمسة اشخاص من بينهم موظف بجماعة سيدي رحال الشاطئ باقليم برشيد، كان رهن تدابير الحراسة النظرية، على خلفية الاشتباه في علاقتهم بملف اختلاس أموال من قباضة برشيد أواخر سنة 2014، حيث تقرر إعتقال 3 منهم .

وحسب مصادر " برشيد نيوز " فقد تم الإستماع لكل من القابض السابق و نائبه المتقاعد وابنه الذي كان متدربا وموظفة تعمل بالقباضة بالإضافة الى الموظف الجماعي وبعد الاستماع اليهم قرر المتابعة في حالة إعتقال لكل من الموظفة و المتدرب السابق و الموظف الجماعي بسيدي رحال الذي كان رهن إشارة القباضة في وقتها.

وجاء تفجير هذه القضية بعدما وضعت وزارة المالية شكاية حول اختلاس مبالغ مالية فاقت 100 مليون سنتيم، بناءا على تقرير أنجزته لجنة تفتيش مركزية حلت بقباضة برشيد للبحث والتحقيق في مجموعة من العمليات التي تم إلغاؤها من نظام المعلومات، وخاصة المتعلقة بتحصيل الذعائر الخاصة بالشيكات البنكية بدون رصيد لفائدة خزينة الدولة.

وأضافت المصادر ذاتها أن التحقيقات التي باشرتها عناصر الفرقة الوطنية مع المتهمين كشفت النقاب عن أسماء موظفين  متورطين معه في نفس الملف بعدما تم الاستماع إلى موظفين بالقباضة وشخصيات نافذة بالمدينة لتورطها في التهرب من أداء مستحقات الذعائر لفائدة خزينة الدولة.
TAG


الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *