يهم المواطنين .. هذه خطة عمالة برشيد لحماية القدرة الشرائية للأسر ومعاقبة التجار "الانتهازيين" خلال رمضان

برشيد نيوز :
تتجه عمالة إقليم برشيد، لإحداث خلية للمداومة من أجل تلقي شكايات المواطنين حول غلاء الأسعار خلال شهر رمضان المبارك، وذلك تنفيذاً لتعليمات أصدرتها وزارة الداخلية. 

وتروم الخلية التي ستحدثها عمالة برشيد خلال الأيام القليلة المقبلة، تخصيص أرقام هاتفية سيتصل بها المواطنين للتبليغ عن الممارسات غير القانونية المتعلقة بأسعار المواد الغذائية طيلة شهر رمضان، على أن تتولى المداومة التي ستشتغل خارج أوقات العمل وفي أيام العطل مأمورية التنقل إلى الأسواق للتأكد من صحة هذه التجاوزات ومباشرة الإجراءات القانونية ضد أصحابها إذا ثبتت في حقهم. 

وذكرت مصادر، ان احداث المداومة يأتي بالإضافة إلى تلقي شكايات المستهلكين المتعلقة بكافة الممارسات غير القانونية الخاصة بأسعار المواد المقننة ، بهدف الحفاظ على شروط العرض والتخزين والأوزان والجودة، وذلك النسبة لكافة المواد المعروضة والخدمات المقدمة بمختلف نقط البيع. 

ويرتقب أن تشدد خلية المداومة التي سيتم احداثها على مستوى عمالة إقليم برشيد، من مراقبتها للأسواق ونقط البيع، كما أنها ستعمل على اتخاذ ما يلزم من إجراءات زجرية وعقابية، في حال ثبوت أي إخلال بالقوانين والضوابط حول التدابير المتعلقة بحماية المستهلك الجاري بها العمل في هذا الميدان. 

جدير بالذكر، ان العديد من المواطنين على مستوى جماعات إقليم برشيد، يشتكون من ارتفاع الأسعار خلال شهر رمضان، حيث طالبوا في أكثر من مرة الجهات الوصية وفي مقدمتها وزارة الداخلية بالتدخل لضمان أثمنة مناسبة تنسجم و القدرة الشرائية للأسر، لاسيما في المواد الغذائية الأساسية كالأسماك و اللحوم بصنفيها والخضر والفواكه والتوابل. 
TAG

ليست هناك تعليقات

إرسال تعليق


الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *