فنان في الذاكرة الحريزية... عمر الموكي

برشيد نيوز: 
يعتبر عمر الموكي رائد العزف على المزمار "القصبة" بمنطقة أولاد احريز ،رفقة الشيخة لكبيرة الخادم ،وولد الكريني وكما كانت فرقته تضم مجموعة من المنشطين كالفضل ولد صيكوك، كما أن الفنانة فاطنة بنت الحسين غنت مع مجموعة الموكي وعمرها لا يتجاوز 16 سنة.
يقال أنه في يوم من الأيام زار أحد الأغنياء المنطقة ليبحث عن عمر الموكي لإحياء عرس ، ودلوه عن مكان سكنه بدوار " أولاد علال " فلما سأل عنه ,طلب منه الانتظار، فتفاجأ بولد الموكي ممتطيا دابته محملة بالحشائش .فسأله هل أنت ولد الموكي فقال له نعم ,لم يصدق أن يرى فنانا في حجم شهرة الموكي في هذه الحالة فعاد دون يطلب منه أي شيء. 
أما "القصبة النحاسية "كما كان يسميها الموكي ،لأنها كانت ملفوفة بخواتم من النحاس,احتفظ بها الابن لحسن إلى أن توفي هدا الأخير دون معرفة مصيرها. 
و سئل يوما الابن لحسن الموكي عن السبب في عدم امتهان صنعة أبيه فقال بان والده حرم ذلك على أبنائه"سخط على كل من اقترب إلى الناي".
TAG

ليست هناك تعليقات

إرسال تعليق


الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *