برشيد : شكاية كيدية تقود لاعتقال مجرم اغتصب ابنة اخته القاصر وأفتض بكارتها + التفاصيل

برشيد نيوز : ع سعيد بلفاطمي
أحالت عناصر الشرطة القضائية بمدينة برشيد، يوم الأربعاء 10 يناير 2018، على أنظار الوكيل العام للملك لدى إستئنافية سطات، أربعة أشخاص ضمنهم قاصر(الضحية)، للنظر للمنسوب إلى كل واحد منهم والمتعلق بالتغرير بقاصر أقل من 15 سنة وهتك عرضها بالعنف الناتج عنه إفتضاض البكارة، زنا المحارم بالنسبة للفاعل(شقيق والدة الضحية)، وإهانة الضابطة القضائية عن طريق حمل الغير بالتبليغ عن جريمة خيالية مع العلم بعدم وقوعها والعلاقة الشرعية الناتج عنها الحمل والولادة وعدم التصريح بإزدياد، بالنسبة لشقيقة الفاعل (والدة الضحية).
وإستنادا لمصادرنا، فتعود تفاصيل القضية ليوم الجمعة الماضي، حينما تلقت مصالح الشرطة بأحد الدوائر الأمنية بمدينة برشيد، لشكاية مباشرة تقدمت بها سيدة تتهم زوجها بهتك عرض إبنتها وإفتضاض بكارتها، حيث إدعت بأن زوجها ناول إبنتها القاصر ذات 11 سنة (ربيبته) مشروبا مخدرا ومارس عليها الجنس لمرات عديدة بأحد المقاهي التي يعمل بها، مدلية بشهادة طبية تتبث بأن الضحية افتضت بكارتها .

وعلى إثر تصريحات والدة الضحية القاصر أحيلت المسطرة على الشرطة القضائية من أجل التحقيق في القضية، حيث باشرت الضابطة القضائية بحثها والذي إستهلته بالإستماع إلى المشتكى به (زوج والدة الضحية)، والذي نفى جملة وتفصيلا ما نسب إليه من طرف القاصر ووالدتها معزيا ذلك إلى كون الشكاية كيدية وتأتي إنتقاما من الزوجة، نظرا للخلافات التي تجمع بينهما .

وزادت المصادر ذاتها، بأن التحريات المستفيضة التي باشرتها عناصر الشرطة القضائية، أدت إلى كشف الحقيقة وفي ظرف وجيز، ليتبين بأن مغتصب القاصر ليس إلا خالها أي شقيق الوالدة المشتكية من جهة الأم، المعروف بسوابقه القضائية والمدمن على تناول المخدرات، والذي كان يمارس الجنس على القاصر بسرية، بحيث سبق لشقيقته (والدة القاصر) أن ضبطته متلبسا بمضاجعة إبنتها فتسترت عليه، لتستغل ذلك في النزاع القائم بينها وبين زوجها وتقوم بتحريض إبنتها على التبليغ على جريمة خيالية مع العلم بعدم وقوعها، والإدعاء بأن الزوج هو من إغتصب إبنتها كرد فعل منها على هجره لها، ليتبين من خلال البحث بأن الزوجة قد أنجبت من زوجها الحالي طفلين الأول في ربيعه الرابع والثاني في ربيعه الأول بدون عقد شرعي .

وبعد إنتهاء مجريات البحث، أوقفت عناصر الشرطة القضائية شقيق والدة الضحية البالغ من العمر 18 سنة، وبعد مواجهته بتصريحات الضحية (القاصر)، إعترف بالمنسوب إليه وبدون تردد، حيث أكد بأنه مارس الجنس على الضحية غير ما مرة، مع العلم بأن الضحية إبنة أخته .
TAG

ليست هناك تعليقات

إرسال تعليق


الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *