الوضع الأمني ببرشيد ... بعد الهجوم على منزل عائلة الحقوقية اعتداء آخر شنيع على عائلة جاءت لبرشيد قصد تأدية واجب العزاء


الوضع الأمني ببرشيد ... بعد الهجوم على منزل عائلة الحقوقية اعتداء آخر شنيع على عائلة جاءت لبرشيد قصد تأدية واجب العزاء
برشيد نيوز: متابعة
بعد الهجوم الذي تعرض له بيت فاعلة حقوقية ببرشيد وحالة تكسير العشرات من السيارات من طرف مشرم خلال الأسبوع الماضي، بالإضافة إلى حالات اخرى وسرقة، تعرضت اليوم الأحد 13 دجنبر 2016، بالحي الحسني عائلة جاءت لمدينة برشيد قصد تقديم واجب العزاء لأحد أقربائها، لإعتداء وصف بالشنيع تم تكسير زجاج سيارات وأصيبوا بإصابات متوسطة و خطيرة اضطر معها طبيب الرازي إلى إرسال احداها الى مستشفى 20 غشت بالدار البيضاء من اجل استكمال العلاج .
وفور تداول صور هذا الإعتداء على موقع التواصل الإجتماعي الفيسبوك، بدأت  تعاليق وأصوات المواطنين البرشيديين تتعالى حول الوضع الأمني بمدينة برشيد، مطالبين بتوفير الامن و إطلاق حملات أمنية واسعة بشكل دائم بدل الموسمية ووضع الموارد البشرية الكافية لأستباب الأمن بالمدينة.
هذا في ما عبرت عدد من الفعاليات الجمعوية والساكنة بالمدينة، عن اعتزام تنظيم وقفة إحتجاجية في الأيام المقبلة بسبب التراجع الأمني على حد تعبيرها والتأخر في الإستجابة والنقص الذي يعرفه جهاز الامن ببرشيد من خلال الموارد البشرية .



TAG

ليست هناك تعليقات

إرسال تعليق


الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *