فريق البام بمجلس المستشارين يدعو لجلسة طارئة لتحديد المسؤوليات في وفاة المواطن محسن فكري


فريق البام بمجلس المستشارين يدعو لجلسة طارئة لتحديد المسؤوليات في وفاة المواطن محسن فكري
برشيد نيوز: عن موقع بام.ما
في أعقاب الحدث المأساوي الذي عاشته ومازالت تعيشه مدينة الحسيمة ــ ومعها المغرب بأكمله ــ منذ مساء الجمعة وما خلفه من تفاعلات على الصعيدين المحلي والوطني، دعا فريق حزب الأصالة والمعاصرة بمجلس المستشارين اليوم الأحد إلى عقد جلسة دستورية طارئة لمناقشة سؤال محوري يتعلق بحيثيات وتحديد المسؤوليات في وفاة المواطن محسن فكري بمدينة الحسيمة.
وكان خالد أدنون، الناطق الرسمي باسم حزب الأصالة والمعاصرة قد أصدر بلاغا صحفيا بهذه المناسبة المؤلمة عبر فيه باسم البام عن "استنكاره لهذه الفاجعة البشعة والتعامل الحاط من الكرامة الذي كان مصير الضحية، ويدعو إلى فتحت حقيق معمق في الواقعة مع جميع المسؤولين مهما كانت مستوياتهم ودرجاتهم، وكشف نتائج هذا التحقيق ومعاقبة كل المتورطين بدون استثناء.
وأشار ذات المسؤول إلى أن حزب الأصالة والمعاصرة قد كلف برلمانييه بمجلسي النواب والمستشارين بمساءلة الحكومة بشأن هذه الفاجعة، كما شكل لجنة محلية على مستوى مدينة الحسيمة لمتابعة كل التطورات الميدانية عقب هذه الفاجعة المؤلمة" إلى ذلك، وتفاعلا مع الحدث المأساوي الذي هز مدينة الحسيمة، ومعها الرأي العام المغربي، أصدر مجلس جهة طنجة ـ تطوان الحسيمة بدوره ، مساء أمس السبت، بيانا تقدم من خلاله بأحر عبارات التعازي والمواساة لعائلة المرحوم محسن فكري.
وقالت رئاسة الجهة في ذات البلاغ إنها "تتابع عن كثب تداعيات الحدث المفجع الذي هز ضمير جميع المواطنين والمواطنات، وقامت بمراسلة الجهات الحكومية المسؤولة لمعرفة تفاصيل وملابسات ما جرى، والإجراءات المتخذة في هذا الموضوع، من أجل إجلاء الحقيقة وتطبيق القانون وإنصاف الضحايا، ومعالجة الإختلالات التي أفضت إلى هذا الحدث الأليم". وفي نفس السياق، عبرت المنظمة الديمقراطية للشغل عن موقفها من هذه المأساة الإنسانية من خلال بلاغ لها مساء أمس السبت اعتبرت من خلاله "أن هذه الفاجعة "نتاج سياسات تفقيرية لا شعبية فاشلة تغني الغني وتفقر الفقير، وأن هذا السلوك يندرج في إطار استمرار الحكومة في الهجوم على جميع المكتسبات القانونية والحقوقية لمختلف الشرائح الاجتماعية، وقيامها بشكل انفرادي بمجموعة من الإجراءات التي أصبحت تهدد الاستقرار والسلم الاجتماعيين" مطالبة بفتح تحقيق مستعجل ومحاسبة المسؤولين عن هذه المأساة

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق