GuidePedia



مستشفى الرازي ببرشيد «يرفض» استقبال رجل أمن يعاني اضطرابات نفسية
برشيد نيوز:  عن جريدة الأخبار لكاتبه مصطفى عفيف
كشفت مصادر مطلعة لـ« جريدة الأخبار»، بأن مؤسسة الأعمال الاجتماعية لرجال الأمن بخريبكة واجهت، مساء الأحد الماضي، عدة إكراهات بعد رفض مستشفى الرازي للطب النفسي بمدينة برشيد استقبال رجل أمن يعمل ضمن سلك رجال الشرطة بخريبكة، تم نقله من المدينة نفسها للاستشفاء، وذلك بالرغم من أن حالته جد صعبة، الأمر الذي خلق حالة من الارتباك لدى مصالح الأمن بكل من برشيد وخريبكة من أجل إيجاد سرير له، رغم كل الاتصالات التي باشرتها عناصر أمن برشيد مع مسؤولي قطاع الصحة بالإقليم، قصد استقبال المريض، إلا أن قرار رفض استقباله كان محسوما فيه من طرف المسؤولين بإدارة المستشفى، قبل نقل رجل الأمن المذكور من جديد إلى الدار البيضاء، حيث تم إيداعه مستشفى الطب النفسي هناك.
هذا وكشف قرار رفض استقبال رجل الأمن بمستشفى الطب النفسي ببرشيد، النقاب عن واقع ما تعرفه المنظومة الصحية من اختلالات من حيث التنظيم، و الشروط المنصوص عليها في الكيفيات العامة لقبول المرضى المصابين بالأمراض العقلية، بحسب التقسيم الجهوي للصحة، والتي تمنع على مستشفيات الطب النفسي استقبال مرضى من خارج الجهة، في وقت لم يراع القانون بعض الحالات التي قد تكون مصدر خطر على حياة المواطنين وتهدد سلامتهم. وأكد المندوب الإقليمي لوزارة الصحة ببرشيد في تصريح للموقع، بأن إدارة المستشفى ملتزمة باحترام القانون وأن قرار رفضها استقبال المريض، بالرغم من أنه رجل أمن، هو قرار مقيد بقرار وزاري وليست له أية خلفية أو تقصير.

Enregistrer un commentaire

 
Top