GuidePedia



متى يعلن عن المجلس الوطني لحقوق الفلاح؟؟؟
برشيد نيوز: بقلم الفاطمي  بوكرزية
في كل عشاء صدقة و متى شيع الفقيه احدا ردد ان المناسبة شرط و بدأ بالخوض في موضوع من موضوع الحياة الدينية او الدنيوية و بذلك يكون شرط المناسبة متمشيا مع موضوعها .
و بدوري حين اتكلم عن المجلس الوطني لحقوق الفلاح اجعل المناسبة شرطا و المناسبة هنا ظروف الجفاف التي تسميها الحكومة بتأخر الامطار وكأن هذه الامطار ستهطل لاحقا عن موسمها و ستنبت الزرع و تخصب الضرع وتخرج الفلاح من ازمته وكأن الازمة وليدة اليوم فهي قائمة لم تتغير من خمسينييات القرن الماضي متجدرة بآلامها و معاناتها داخل العالم القروي الذي أريد ان يكون بنفس الصورة. باستثناء الفلاح المغربي الذي لم يعد نموذجا لتلك الصورة النمطية التي يعطيها الاعلام الرسمي له وهو يلبس جلبابا و يضع على رأسه 《طاكية》او واقية شمس 《ترازة》ويقدمه القرض الفلاحي يوم السبت ببعض الراديوهات الخاصة بلغة خشنة و فهم تقيل ويحاول الممثل عاطير سامحه الله ان يجعل الفلاح اضحوكة لدى الغير في سبات معرفي عميق على ان الفلاح المغربي اليوم كما وصفه المنظرون الاجانب هو اولا حامي العرش بوفائه و اخلاصه وثانيا يجد و يجتهد لتوفير قوت هذا الشعب الصبور.
ان الفلاح المغربي عانق كثيرا من سنوات الجفاف التي توالت على هذا الوطن بمعدل سنة على ثلات انه المغربي الذي عانى من جشع لوبيات المطاحن و ظلم الوسطاء وقهر البيروقراطية و من معاناة السوق السوداء و اقتصاد الريع وشركات السماد وبيع البذور و التنمية البشرية ولا مبالات المكتب الوطني للكهرباء و المكتب الوطني للماء الصالح للشرب و وزارات التجهيز والنقل و اللوجيستيك على اختلاف تسميياتها عبر الزمن و كذا وزارة التربية والتعليم و الصحة و و و و ولائحة تطول.
بالله عليكم الا يستحق هذا الفلاح ان يحتضنه مجلس وطني لحقوق الفلاح يعين رئيسه من طرف ملك البلاد ليقوم باجراء مصالحة مع الفلاح المغربي على غرار المجلس الوطني لحقوق الانسان و تكون مهمته رد الاعتبار للفلاح عما اصابه من ظلم و قهر ايام سنوات الجفاف و ان يضع تصورا لاعفاء الفلاح من ديون المؤسسات المقرضة وعلى راسها القرض الفلاحي و يرد له اعتباره لما اصابه من ظلم المقدمين و الشيوخ و القواد و المنتخبين الذين تاجروا ببؤسه و معاناته.
الا يستحق هذا الفلاح مجلسا لضمان حقوقه المهضومة يرأسه احد الفلاحيين الذين ناظلوا و قهروا و اعتقلوا بداعي التشويش على البيروقراطية ولوكان هذا الفلاح بزي تقليدي يعيد بنا الذاكرة الى الصورة النمطية التي اريدت له ايام القهر و الحكرة .
نريد رئيسا لهاذا المجلس على غرار المرحوم بن زكري و يعد تقريرا مفصلا عن الانصاف و المصالحة مع الفلاح ويقدمه بين يدي جلالة الملك ليباركه ويعطي تعليماته بالقطع مع الماضي الاليم للفلاح المغربي و يترجم هذا التقرير لكل لغات العالم حتى يعلم الجميع ان هذا الوطن لم يعد يوجد به مظلوم ولا ظالم .

Enregistrer un commentaire

 
Top