GuidePedia



الدروة : مكتب تواصل النائبة البرلمانية "أم البنين" ينظم ندوة بعنوان "خدمات الصندوق الوطني للضمان الإجتماعي والمهن الحرة "
برشيد نيوز : الدروة
نظم مكتب تواصل النائبة البرلمانية أم البنين لحلو ببلدية الدروة إقليم برشيد ،ندوة تحت عنوان "خدمات الصندوق الوطني للضمان الإجتماعي والمهن الحرة "، في إطار السياسة التأطيرية التي ينهجها المكتب لتوعية المواطنين بحقوقهم وواجباتهم ، وذلك يوم السبت 02 ماي2015 بدار شباب الدروة على الساعة الرابعة و النصف زوالا .
استهل اللقاء بكلمة ترحيبية ألقتها الدكتورة أم البنين لحلو شكرت فيها كل الحاضرين من مشغلين و أجراء و متقاعدين وحرفيين و جمعويين بإقليم برشيد.
بعد ذلك ألقت السيدة وفاء لحلو وهي إطار بالصندوق الوطني للضمان الإجتماعي عرضا موسعا عرفت من خلاله بالصندوق الوطني للضمان الإجتماعي كونه مؤسسة شبه عمومية تتمتع بالشخصية المدنية موضوعة تحت وصاية وزارة الشغل و تحت رقابة وزارة المالية.

ويشرف الصندوق الوطني للضمان الاجتماعي على تدبير نظام الضمان الاجتماعي الذي أحدث سنة 1959 ويتضمن حاليا ظهير 1979 وعرف بعض التعديلات 1981 ويقوم هذا النظام بالتغطية الإلزامية لمأجوري القطاع الخاص العاملين بالصناعة والتجارة والصيد والمهن الحرة والفلاحة والصناعة التقليدية .
يتوفر الصندوق على 87 وكالة موزعة في جميع أنحاء المملكة المغربية وهي التي تكون على اتصال مباشر مع المواطنين تستمع إليهم ، تستقبل شكاياتهم ،توجههم و تسلم ملفاتهم للمقر الرئيسي بالدار البيضاء.

ومن أهداف هذا الصندوق تغطية أكبر عدد من الأجراء الخاضعين لنظام الصندوق وكذا ضمان التوازن المالي لفئة التعويض الطويلة وإنجاح نظام التغطية الصحية الإجبارية على المرض .

ويشمل مفهوم التعويضات بشكل عام مجموع الحقوق التي يخولها قانون الضمان الاجتماعي للمؤمن لهم، ويمكن تصنيف هذه التعويضات اعتبارا للمجالات التي يشملها إلى 3 فروع هي :

I- الإعانات العائلية وتشمل :
1 – التعويضات العائلية
2- الإعانة الصحية والعائلية
3- الخدمات الصحية والاجتماعية

II-التعويضات الاجتماعية القصيرة الأمد وتشمل :
1- التعويضات اليومية الممنوحة في حالة مرض أو حادث لا يجري عليه التشريع الخاص بحوادث الشغل والأمراض المهنية .
2- التعويضات اليومية عن الأمومة
3- الإعانة عن الوفاة
ويدخل أيضا ضمن هذا الفرع، المبالغ التي يرجعها الصندوق الوطني للضمان الاجتماعي وفقا للتشريع المعمول به إلى المشغل الذي أدى إلى مأجور الأجرة المطابقة للإجازة الإضافية بمناسبة ازدياد مولود لديه
.
III-التعويضات الاجتماعية الطويلة الأمد، وتشمل :
1- معاش الزمانة والعجز الدائم
2- معاش الشيخوخة
3- معاش المتوفى عنهم


IV- التغطية الصحية الإجبارية التي لها نظامها الخاص وهي التغطية الصحية بالنسبة للمنخرطين في الصندوق الوطني للضمان الإجتماعي .

كما عرفت السيدة وفاء لحلو بالفرق بين رقم الإنخراط (Numéro d’affiliation ) الذي يمنحه الصندوق للمشغل و رقم التسجيل (Numéro d’immatriculation )الذي يمنح للمستخدمين و الأجراء ،كما شددت في حديثها على ضرورة توفر كل المستخدمين على رقم التسجيل الذي يضمن لهم التأكد من انخراطهم في الصندوق الوطني للضمان الإجتماعي وبالتالي الإستفادة من خدماته السالفة الذكر.
ويمكن الأجراء المتضررين الإستفادة من التعويضات مباشرة من الصندوق إذا لم تتجاوز مدة العمل 4 سنوات أما إذا تجاوزت هذه المدة فعلى المشتكين اللجوء للمحكمة الإدارية.
كما تطرقت السيدة لحلو لمشاكل أجراء المهن الحرة ، بحيث يتوجب عليهم للإستفادة من خدمات الصندوق الوطني للضمان الإجتماعي وجود علاقة شغل بين المستخدم و المشغل يمكن إثباتها من خلال ورقة أداء الأجور التي تحتوي على طابع من المشغل .
ويحق لأصحاب المحلات التجارية الصغيرة الإنخراط أيضا في الصندوق الوطني للضمان الإجتماعي وذلك عن طريق تحويل تجارتهم إلى شركة محدودة المسؤولية SARL، بشريك وحيد عن طريق اللجوء إلى محاسب يسهل العملية وبالتالي حصولهم على سجل تجاري يخولهم الحصول على رقم الإنخراط باسم الشركة و رقم التسجيل باسمه و باسم العاملين عنده في حال كان لديه أجراء.
نفس الشيء ينطبق على الحرفيين .
كما تطرقت السيدة وفاء لحلو في عرضها إلى مشكل العاملين بالورشات كورشة البناء مثلا ،بحيث يجب على المسؤول عن هذه الورشات التصريح بمستخدميه لدى وكالات الصندوق الوطني للضمان الاجتماعي حتى و إن كانت مدة الورش محدودة وذلك لضمان استفادة الأجراء من التعويضات في حالة وقوع حادثة مثلا.
وقد خلص اللقاء إلى أنه في حال تهرب المشغل من التصريح بأجرائه و باستغلاله لهم يحث الصندوق هؤلاء الأجراء على التوجه لأقرب وكالة ضمان اجتماعي ووضع شكاية جماعية على هذا المشغل ويضمن الصندوق لهؤلاء الأجراء السرية التامة بحيث لا يعلم المشغل بهويتهم وبالتالي لا يمكنه طردهم.

وفي الأخير شكرت الدكتورة لحلو كل الحضوروكل المساهمين في إنجاح هذه الندوة كما أشادت بمجهودات السيدة وفاء لحلو التي استمعت لأسئلة الحضور و أجابت عنها بصدر رحب.

Enregistrer un commentaire

 
Top