GuidePedia


إلى عامل الإقليم ... وزارة الشباب و الرياضة ببرشيد في عطلة مفتوحة إلى إشعار أخر.
برشيد نيوز:
تعرف نيابة وزارة الشباب و الرياضة بمدينة برشيد فراغ إداري حيث تعرف المرافق التابعة لهذه المؤسسة نوع من التسيير الفردي بإمكانيات ذاتية نظرا لعدم توفر هذه النيابة على إطار ذو كفاءة عالية قادر على تدبير هذا القطاع بشكل يتناسب مع متطلبات الشباب و الأطفال داخل الإقليم و يتضح ذلك جليا في غياب المنافسات الرياضية المحلية والوطنية فمن المفروض على ممثل وزير الشباب و الرياضة بالإقليم وضع برنامج سنوي خاص بمختلف الرياضات و تتبع الأنشطة ومراقبتها وليس اختزال وتقزيم دور نيابة وزارة الشباب و الرياضة وتحويلها من مؤسسة قائمة بذاتها إلى مجرد مكتب للضبط ينحصر دوره في تحويل المراسلات الوزارية المتضمنة للبرامج الرياضية و الثقافية على المؤسسات التابعة لهذه النيابة وتحميلها أكثر من طاقاتها والتملص من المسؤولية دون محاسبة.
ولقد بلغ الأمر بالمسؤولين في هذه النيابة درجة من الاستهتار بمشاعر الأطفال والشباب إلى درجة إلغاء مشاركتهم في الدورة السادسة للألعاب الوطنية للمدارس الرياضية المقرر انعقادها ببنسليمان يوم الأحد 29 مارس 2015 وفي الوقت الذي كان فيه الأساتذة المؤطرون منهمكين في تدريبات فرقهم الرياضية وترتيب ملفاتهم الإدارية (شواهد مدرسيةـــ ـشواهد طبيةـــ صور فوتوغرافيةـــ إلتزام ولي الأمر) ليتفاجأ الجميع بهذا الإلغاء دون سابق إنذار والسبب حسب السيد النائب عدم تمكنه من توفير وسيلة نقل الأطفال إلى مدينة بنسليمان للمشاركة كباقي الأقاليم المغربية .
هذا و تصريح ل"برشيد نيوز" فقد وجه أباء و أولياء الأ طفال طلب التدخل الى السيد عامل إقليم برشيد والسيد وزير الشباب والرياضة الى اتخاذ الإجراءات اللازمة في حق هذا المسؤول المستهتر بمشاعر ساكنة إقليم برشيد الذي خلف جرح عميق في نفوس الأطفال وسبب حرجا كبيرا لأساتذة التربية البدنية المعروفون بالكفاءة والمصداقية.

Enregistrer un commentaire

 
Top