دراسة: 400 ألف مغربي مصاب بالالتهاب الكبدي الفيروسي “س”

كشفت دراسة أنجزت في الفترة ما بين غشت 2017 ومارس 2018، من طرف الخبيرة الدولية بولين لونديكس، بدعم من الائتلاف العالمي لمحاربة “السيدا” وصندوق “يونيتيد”، وهو صندوق عالمي مخصص لتوسيع الولوج إلى الأدوية، أن 1,2 في المائة من المغاربة، أي ما يناهز 400 ألف شخص، مصابون بالالتهاب الكبدي الفيروسي “س”،.

وجاء في الدراسة أن غالبية حاملي الفيروس يجهلون إصابتهم، وذلك بسبب غياب التشخيص والفحص والاستفادة من العلاج في الوقت المناسب.

وطالب البروفيسور مصطفى صدقي، الكاتب العام لفرع جمعية محاربة “السيدا” بالدار البيضاء، بضرورة توفير فحص تشخيص الإصابة بالتهاب الكبد الفيروسي “س” مجانا للجميع، مشيرا إلى أن سعره الحالي وكما تبين الدراسة يشكل حاجزا أمام الولوج إلى العلاج.
TAG

ليست هناك تعليقات

إرسال تعليق


الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *