عائلة " الرفلية " بين الماضي والذاكرة البرشيدية

برشيد نيوز: 
المرحوم عبد الرحيم بن الرفلية ، كان والده المرحوم بن الرفلية محمد يعمل في " البوسطة "، مكتب البريد والتلغراف، ابن المرحومة الحاجة الرفلية رحمها الله. 
كانت الأسرة غالبا ما يتواصل أفرادها إلا باللغة الفرنسية ... أسرة كانت تستقر بآسفي وسبب المجيء إلى برشيد هو وفاة ابن الحاجة الرفلية واستقرت الأسرة أول مرة بالدرب الجديد قرب دار المرحوم السي بن موسى و المرحوم دار الكومري . 
ثم انتقلت إلى وسط القسارية, زنقة علي بن طالب . بنات الحاجة الرفلية : - الحاجة فاطمة بن الرفلية زوجة السي بومهدي . الرفلية أمينة كانت ممرضة باقتدار بمستشفى - موريزكو بالدار البيضاء جناح 32 البروفسور ترافح مصطفى جراحة العظام ....- الأستاذة خذيجة أساتذة الرياضة بثانوية ابن رشد و إعدادية ابن خلدون ببرشيد . بن الرفلية مليكة الممرضة . بن الرفلية مرية . بن الرفلية ادريسية مشعل البوسطة من بعد الوالد الرفلية. بن الرفلية ثورية . آخر العنقود صديق الطفولة عبد الغني بن الرفلية . 
باختصار أن الأسرة تنتمي إلى سيدي بوعبيد الشرقي، ونذكر في هذا المقام الأستاذ الكاتب السي عبد اللطيف اللعبي..حتى لاننسى مدام الماضي - لارام - والسي بومهدي علم من أعلام مدينة سطات . 
المرحوم عبد الرحيم بن الرفلية ذاكرة حارس مرمى بامتياز ضمن فريق المرحوم السي محمد الصلعي ، فرق الأحياء ببرشيد، عمل بالخطوط الملكية المغربية ..كان الطفل المدلل , عند الحاجة ، رحمها الله ورحمه الله ..ترك المرحوم بنتين ..أطال الله في عمر الباقي من أحفاد وحفدة أل الرفلية جميعا .
TAG

ليست هناك تعليقات

إرسال تعليق


الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *