أخر الأخبار

الضابط الممتاز ... محمد الدرقاوي مسار مهني وموت مفاجئ

الضابط الممتاز ... محمد الدرقاوي مسار مهني وموت مفاجئ 
برشيد نيوز: 
بعد سنة على وفاته، ولد المرحوم محمد الدرقاوي سنة 1959 بمدينة برشيد، وبدأ مشواره الدراسي سنة 1965 بمدرسة الجنرال الكتاني تم المدرسة الجديدة (إدريس لحريزي) حاليا، حتى حصوله على الشهادة الابتدائية وانتقل لمرحلة الإعدادي - الثانوي سنة 1974 بثانوية ابن رشد إلى حدود الباكالوريا موسم 1982/1983. 
واجتاز المرحوم الدرقاوي مباراة الأمن الوطني في شهر ماي من سنة 1983، والتحق لفترة التدريب بالمعهد الملكي للشرطة بالقنيطرة / إفران ، وبعدها عين كحارس أمن بمفوضية الأمن الحي الحسني ( الدار الحمراء ) بالدار البيضاء شهر أكتوبر 1983 إلى حدود دجنبر 1993، تم انتقل لمدينة تارودانت قضى بها حوالي سنة.
وانتقل الدرقاوي للعمل بمسقط رأسه مدينة برشيد شهر دجنبر 1994، برتبة رقيب مساعد، وتمت ترقيته إلى مفتش شرطة بقسم الاستعلامات العامة تم الضابطة القضائية وبعدها بمصلحة حوادث السير سنة 2010 كضابط شرطة وتم ترقيته لضابط ممتاز شهر أبريل 2016 بعد اجتياز امتحان للترقية. 
وبعد مرض مفاجئ في مدة ثلاثة أيام وافته المنية يوم السبت 24 دجنبر2016 ، بعد مسار مهني امتد لأزيد من 31 سنة في سلك الشرطة خدمة لوطنه ، رحمه الله واسكنه فسيح جناته ، إنا لله وإنا إليه راجعون.

ليست هناك تعليقات :
إرسال تعليق