برشيد نيوز berrechid news برشيد نيوز berrechid news
الكل

آخر الأخبار

الكل
جاري التحميل ...

بقلم فاطمي بوكرزية ... مدينة برشيد الذكية

بقلم فاطمي بوكرزية ... مدينة برشيد الذكية
برشيد نيوز : بقلم فاطمي بوكرزية
هناك اكثر من مفهوم للمدينة الذكية لكن المفهوم الأرجح هو مدينة رقمية إيكولوجية تعتمد في خدماتها على البنية التحتية في الاقتصاد والأمن والعمران والثقافة والتواصل وبالتالي تكون قادرة على توفير التنمية المستدامة وضمان الجودة العالية لحياة مواطنيها.
لكن هل نحن في برشيد اليوم مسموح لنا بالتفكير في مدينة ذكية ؟ ؟ ؟ .
قد يكون سلبيا من ينكر تحرك رئيس المجلس البلدي في تزفيت وتبليط وانارة بعض الشوارع والممرات بالمدينة ، بالرغم من تركة ورثها عن سابقيه ارقام ديونها صعبة النطق بالدرهم فبالاحرى بالسنتيم .
فالاكراهات التي تعرفها المدينة اليوم تتحمل مسؤوليتها عدة جهات اخرى حان الوقت ان تصطف في صف عشاق المدينة وتطلعاتهم وان تتخلى عن حيادها السلبي الذي أنتج لنا مدينة بصورة قاتمة على صعيد جل مناحي الحياة بها فالمساجد محاصرة "بكراريس الباعة " الذين لا صوت يعلو على اصوتهم بعد نهاية كل صلاة ، اما "القيسارية التي سرقت في غفلة منا والتي كانت قلبا نابضا للاقتصاد البرشيدي فقد اصبحت مربطا للحمير كما وصفها اخونا جيلالي طهير . وأصبحنا في بلدتنا الامنة نتكلم عن أمن كبلته الإكراهات والخصاص وأصبح دون وعي من من يهمهم الامر عائقا للاستتمار في مدينة اريد لها ان تتوسع على واجهتها الشرقية ونقل جسر تواصلها بالجهة الغربية الى وجهة يعلم الله واصحاب شعار" المغرب لنا لا لغيرنا " سر تغيير وجهته وللاشارة فهو جزء من تركة المجلس السابق التي سنشعل عنها الاضواء في اطلالة لاحقة.
تلكم بعض مؤترات الصورة القاتمة التي تعيشها مدينتنا اليوم وتهدد بذهاب تنميتها ادراج الرياح ووقتها لن يعود لنا الحق في التكلم عن مدينة ذكية و لا عن مدينة مدنية .
لكن هوسنا في حب هذه المدينة يجعلنا نتمسك بالامل في المستقبل من خلال وضع استراتيجية العمل التي جاء بها قانون الجماعات الترابية فشروط الذكاء متوفرة لذا المدينة كموقع وكجغرافية ،لكن ماذا عن باقي المكونات الاخرى ؟ ؟ ؟ فالاستراتيجية حملت المجتمع المدني مسؤولية وضع تصوره المستقبلي للمدينة وبالتالي قياس درجة نضجه ومعرفته بمفاتيح أبواب مدينة ذكية نامية اقتصاديا وعمرانيا واكولوجيا .
ان برشيد التي يحلم بها عشاقها هي المدينة التي تؤمنها كاميرات المراقبة المعلقة بأعمدة الانارة العمومية في كبريات الشوارع ،وهي المدينة التي تغطي سطوح منازلها الألواح الشمسية وتربض سياراتها بالمواقف تحت ارضية للعمارات ،انها المدينة التي يمتص حزامها الأخضر صوت وتلوت ووزن الشاحنات التي تمر منه دون عرقلة لحركة مرورها ،انها المدينة التي جلبت أحدث الطرق الاكولوجية لتدبير مطرح نفاياتها ونفايات الجماعات المجاورة ،انها المدينة التي تعرف خصاصها المستقبلي بالارقام في الصحة والأمن والتعليم والشغل والثقافة والرياضة ، انها المدينة التي تنبض بالحياة من خلال النوادي والمركبات من اجل البحث عن حياة عالية الجودة لمواطنيها.
ان مدينة بهذه الدرجة من الذكاء تتطلب كثيرا من العشق والانتماء.

التعليقات



إذا أعجبك محتوى مدونتنا نتمنى البقاء على تواصل دائم ، فقط قم بإدخال بريدك الإلكتروني للإشتراك في بريد المدونة السريع ليصلك جديد المدونة أولاً بأول ، كما يمكنك إرسال رساله بالضغط على الزر المجاور ...

إتصل بنا

احصاءات المدونة

جميع الحقوق محفوظة

برشيد نيوز berrechid news

2016