GuidePedia



إقليم سطات : هكذا فصل الرأس عن الجثة ورمى بهما في مطمورة
برشيد نيوز: عن حرة بريس
عاشت ساكنة دوار الغزوانة بجماعة سيدي عبد الكريم بمنطقة ابن احمد اقليم سطات، اطوار جريمة بشعة بعد ورود أخبار عن العثور على جثة مقطعة الأطراف مرمية بحفرة، ومقسّمة إلى أجزاء وملفوفة بإحكام، تعود الى شاب يشتغل فلاّحا ويقيم بالدوار ذاته.
الحادث استنفرت له مختلف الأجهزة الأمنية التابعة للدرك الملكي بكل من سطات وابن احمد، من أجل فك لغزه المحير قد تمكن المحققون من ايقاف أحد المشتبه بهم وهو شريك الضحية في المجال الفلاحي والتجاري والمنحدر من الدوار نفسه.
وكان الضحية قد انزوى عن الانظار لمايقارب الاربعة أيام دون أن يظهر له أثر، قبل ان يتم العثور عليه جثة مجزأة إلى أطراف، بعدما كان رفقة شريكه في جلسة خمرية انتهت بجريمة قتل بشعة تلقى خلالها الضحية ضربات بواسطة قطعة حجر على مستور الرأس جعلت منه جثة هامدة، قبل أن يتم تقطيعه من قبل المشتبه به ورميه في "مطمورة" .
ذات المصادر اكدت أن المشتبه به ظل يخفي أمر جريمة القتل، إلى أن أحس بتأنيب الضمير ليتوجه بعدها صوب مقر الدرك الملكي مخبرا اياهم بتفاصيل الحادث.

Enregistrer un commentaire

 
Top