GuidePedia



حرب التزكيات تشتعل بفروع الاتحاد الاشتراكي بإقليم برشيد
برشيد نيوز: عن جريدة الأخبار لكاتبه مصطفى عفيف 
كشفت مصادر مقربة من حزب الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية بإقليم برشيد، أن الحزب يعيش هذه الأيام على إيقاع تطاحنات داخلية وصفت بغير المسبوقة بسبب ما اعتبرته المصادر ذاتها، محاولة إقدام بعض أعضاء المكتب السياسي استقطاب رئيس بلدية أولاد عبو عن حزب الأصالة والمعاصرة ووضعه على رأس اللائحة للترشح في الاستحقاقات البرلمانية المقبلة باسم «الوردة»، وهو قرار عجل بخروج فرع حزب الاتحاد الاشتراكي بأولاد عبو ببيان ناري في وجه الكتابة الإقليمية للحزب والتي تداولت في تزكية رئيس بلدية أولاد عبو باسم الحزب خلال اجتماعها الأخير والمنعقد بتاريخ 31 يوليوز الماضي، كما تبرأ فرع الحزب من القرار في حالة اتخاذه من طرف الأغلبية والموافقة على تزكية دحايني.
وأثار الخبر جدلا واسعا داخل مناضلي الحزب الذين انقسموا إلى قسمين، منهم من وصفوا العملية بدق آخر مسمار في نعش حزب الاتحاد الاشتراكي بإقليم برشيد بعد النكسة التي عرفها خلال الانتخابات الجماعية الأخيرة، إذ لم يستطع الحصول على أي مقعد، واعتبروا أنه في حالة منح التزكية لـدحايني، فإن هذا القرار يضرب في العمق الهياكل التنظيمية المحلية والإقليمية لحزب الاتحاد الاشتراكي ومحاولة من بعض أعضاء المكتب السياسي إقصاء أبناء الحزب.

Enregistrer un commentaire

 
Top