GuidePedia



مهندس تخصص حماية البيئة إبن مدينة برشيد يشرح خطورة النفايات الإيطالية التي سيتم إحراقها بإقليم برشيد
برشيد نيوز:
قال بوشعيب السكيني إبن مدينة برشيد و مهندس تخصص حماية البئية في رد له على بلاغ الوزارة المنتدبة للبيئة حول ما تم تداوله على الحملة الأولى من النفايات الإيطالية التي سيتم احراقها بمعامل الاسمنت، أن تلك النفيات لها أخطار متعددة و أنه يتكلم من منظور علمي محض هو ان هذه الملوثاث من نوع بلاستيكي مطاطي أي غير قابل لتحلل فعند ردمه تحت الأرض لا يتحلل بل على العكس يقوم بإفراز مواد سامة بفعل حرارة الأرض و تكون هذه المواد أكثر خطورة على الفرشة المائية و هنا يحدث تخريب كامل لهذه الفرشة بسبب قوة المعادن السامة المنبعثة من هذه النفايات و التي لا يمكن معالجة هذه المياه المرتبطة بهذه الإفرازات و هنا يصعب التخلص منها تحت الأرض . ويبقى الحل الثاني هو حرقها و الإستفاذة من طاقتها و هنا بيت القصيد فحرق هذه النفايات و هنا أركز على نوعية هذه النفايات أي أنها تتكون من مواد مطاطية و بلاستيكية قابلة للحرق في هذه الحالة تكون الطامة اخطر لان عند أحتراقها تبعث بدخان قاتم شديد الخطورة من مكوناته so3 و so2 و هذاني العنصران أخطر بكثير CO2 بالإظافة إلى غازات أخرى جد سامة كثاني أوكسيد الأزوت no2 و no3 هذه الغازات السامة لها اولا تأتيرات على الجهاز التنفسي مما ينتج عنه اضطرابات في هذا الجهاز ثانيا هو تفاعله مع الغشاء الجوي مما يحدث كذلك خلل مع هذا الغطاء تنتج تفاعلات أخطر كثاني أوكسيد السلفريك مع الأوزن o3 فتنتج غازات جديدة لا تقوم بدورها الطبيعي ألا و هو الحفاظ على الغلاف الجوي و النباتي. هذه بعض الأخطار التي قمت بالبحث و الدراسة حولها فهناك لي بعض الإجابة على هذه التساؤلات لكن الظرف و الوقت لا يسمحان بشرحها.

Enregistrer un commentaire

 
Top