GuidePedia



التحقيق في ملف جديد لـ«فساد انتخابي» هز حزب «السنبلة» بإقليم برشيد
برشيد نيوز: عن جريدة الأخبار ــ مصطفى عفيف
تفجرت من جديد قضية لها علاقة بملفات الفساد الانتخابي واستمالة الناخبين، داخل صفوف حزب الحركة الشعبية بإقليم برشيد، حيث دخلت صباح أول أمس الاثنين، عناصر الدرك الملكي بالمركز الترابي بجماعة الدروة إقليم برشيد، للتحقيق في مضمون شكاية أحيلت عليها من طرف النيابة العامة بابتدائية المدينة نهاية الأسبوع الماضي، تتعلق بتوزيع ملايين السنتيمات خلال الحملة الانتخابية الجماعية عن بلدية الدروة، والتي أجريت في 4 غشت من السنة الماضية.
ووفقا لمصادر «جريدة الأخبار»، فإن عناصر الدرك بالدروة قد باشرت أول أمس مسطرة الاستماع بخصوص مضمون الشكاية التي وجهت من خلالها اتهامات للنائب الثاني لرئيس بلدية الدروة بخصوص منحه هبات وتبرعات لاستمالة الناخبين، بحيث واصلت عناصر الدرك، إلى حدود ساعة متأخرة من مساء أول أمس الاثنين، الاستماع إلى عدد من الأشخاص الواردة أسماؤهم في الشكاية من ضمنهم المشتكي الذي أكد في تصريحاته أنه تسلم مبالغ مالية من المشتكى به من أجل صرفها في شق المسالك الطرقية والتكلف بأداء فواتير الماء والكهرباء لعدد من المواطنين وشراء الخيام لبعض جمعيات الأحياء وحفر الآبار وتوزيع مبالغ مالية على المواطنين من أجل استمالتهم للتصويت على لائحة حزب الحركة الشعبية، التي كان المشتكى به وكيلا عنها عن بلدية الدروة، كما أكد في تصريحاته أنه سلم للمشتكى به اعترافات بدين لإبداء حسن النية للعمل معه في حملته الانتخابية.

Enregistrer un commentaire

 
Top