GuidePedia


مستشارو بلدية الدروة يقرون تنظيم مسيرة الى وزارة الداخلية للمطالبة باحداث مفوضية شرطة
برشيد نيوز: الأخبار
أوردت جريدة الأخبار في عددها الصادر يوم الجمعة 30 يناير 2015 ،أن الدورة الاستثنائية لبلدية الدروة باقليم برشيد ، عرفت مشادات كلامية بين عدد من المستشارين بالمجلس الجماعي ،بعد ما اقدم أحد الأعضاء بالمعارضة على تفجير فضيحة من العيار الثقيل قلبت القاعة و حولتها الى حلبة للتطاحن بين الأعضاء،حينما خاطب العضو المذكور الحاضرين قائلا إن عضو بالمكتب المسير بالمجلس استفاد من بقعة أرضية بمشروع المسيرة دون موجب حق . و هي النقطة التي أفاضت الكأس و عرت المستور داخل مجلس بلدية الدروة الذي يسيره رضوان الدريوش الذي طرده حزب العدالة والتنمية من صفوفه .
جاء دالك خلال مناقشة النقطة الأولى من جدول أعمال الدورة الاستثنائية و المتعلقة بالتجزئة الجماعية المتواجدة خلف مقر دار الجماعة بالحي الإداري، حيث احتد النقاش لساعات أكد من خلاله عدد من المتدخلين ، من ضمنهم الرئيس السابق المتواجد في صفوف المعارضة ،أن المشكل بسيط و يجب تحقيق حلم السكن للموظفين بدون مماطلات و ليس لأغراض أخرى . هذا و انتهى النقاش حول هذه النقطة بالإجماع على تكوين لجنة تأتي باقتراح مناسب لإدراجه في دورة فبراير العادية المقبلة ، حيث جرى تكوين اللجنة من ممثلين عن المجلس البلدي و رئيس لجنة التعمير و ممثل عن الجالية المغربية بالخارج ، و الذين قامو بشراء بعض البقع سابقا من بعض المستفيدين و كذا إشراك جمعية الأعمال الاجتماعية بالبلدية،ليعود المستشارون من جديد للنقاش بخصوص مقترح إشراك جمعية الأعمال الاجتماعية لبلدية الدروة، و التي اعتبرها عدد من المستشارين غير قانونية بعد استقالة أغلبية أعضائها ، مما أثار دهشة الجميع .إلى ذالك، تمت خلال أشغال الدروة ذاتها مناقشة النقطة المتعلقة بمال اتفاقية الامن، حيث خرج الجميع و في سابقة من نوعها على المستوى الوطني ،باتخاد مقرر جماعي جرى من خلاله تحديد يوم الثلاتاء المقبل على الساعة الثامنة صباحا موعدا لتنظيم مسيرة الى وزارة الداخلية على متن حافلة الجماعة ، بمشاركة من جميع المستشارين قصد المطالبة بتفعيل الاتفاقية المتعلقة بإحداث مفوضية لشرطة بالمنطقة. هذا و في و قت ناقش المستشارون الحالات العالقة لرخص السكن بتجزئة " النور " و مركز " الدروة" ،بالاضافة الى مشكل الرسوم العقارية بمركز الدروة و تجزئة الوفاء أني 1 .
مغادرة رئيس المجلس للجلسة بعد افتتاحها أثار مجموعة من التساؤلات داخل المجلس ليقوم النائب الأول بعدها بتسيير الجلسة حتى نهايتها ، بحضور قائد الملحقة الثانية و باشا المدينة..

Enregistrer un commentaire

 
Top