GuidePedia




حصيلة التدخلات الأمنية ليلة رأس السنة ببرشيد
برشيد نيوز:
تحت اشراف رئيس المنطقة الأمنية ببرشيد، رفعت السلطات الأمنية بالمدينة درجة تأهبها بمناسبة احتفالات رأس السنة الميلادية 2014، حيث اتخذت جملة من التدابير الاحترازية، للتصدي بشكل استباقي لما قد يعرفه الشارع العام، وبعض الأماكن العمومية بعاصمة الاقليم، من سلوكات متهورة، تخرج عن نطاق القانون والأخلاق العامة.
وكان رئيس الأمن الإقليمي، عبد الغني عقيدة، وضع استراتيجية ناجعة لمواجهة الجريمة أو أي طارئ، خلال ليلة رأس السنة، متشبعا بتوجهات وتوجيهات المدير العام للأمن الوطني ، التي عممها على مختلف المصالح الأمنية الداخلية والخارجية في المغرب.
وحسب مصدر مطلع، فإن التغطية الأمنية شملت 100 في المائة مدينة برشيد، ودخل تفعيل الترتيبات الأمنية حيز التطبيق، زوال يوم الاربعاء الماضي، حيث عرفت مختلف أحياء المدينة وشوارعها، ومداراتها، انتشارا مكثفا للدوريات الراكبة والراجلة، وشملت التغطية الأمنية كذلك بعض الاماكن التابعة للمجال الحضري بالمدينة.
فيما واصلت الدوائر الأمنية بالمدينة عملها بشكل عاد ومسترسل، من الساعة الثامنة والنصف من صباح الاربعاء، إلى غاية الساعة الرابعة من صباح الخميس 1 يناير الجاري.
ومكن الانتشار الأمني الواسع للدوريات الراجلة والراكبة، وفرقة الدراجين "الصقور"، من الحد من تجليات الجريمة، وتقليصها إلى أدنى معدلاتها، حيث جرى اعتقال 26 شخصا، ووضعوا تحت الحراسة النظرية، جلهم في حالة غير طبيعية، أو السكر المقرون بإحداث الفوضى.
وكان ضمن الموقوفين، مشتبهين بهم، كان البحث جاريا في حقهم، ونظرا لنجاعة التدخلات الأمنية، جرى مراقبة 83 مركبة موزعة على جميع نقط المراقبة بالمدينة كما حجزت عناصر الأمن 23 كيس من مسكر ماء الحياة و حجز سيارة خفيفة كانت موضوع سرقة .
وعرفت حركات السير والجولان في مختلف شوارع برشيد ومركزها، وأهم مداراتها، انسيابا في التحرك، إثر التنظيم المحكم الذي أشرفت عليه شرطة المرور، إذ لم يسجل أي حوادث السير، ليلة رأس السنة، داخل المدار الحضري.

Enregistrer un commentaire

 
Top