GuidePedia



حشود من المواطنين يشيعون جثة البائع المتجول وسط احتجاجات ببرشيد

برشيد نيوز : تغطية
حشود من المواطنين بمدينة برشيد، قاموا ليلة الجمعة 05/12/2014 ، بتشييع جنازة "بائع متجول " بمقبرة الرضوان" المتواجدة بالطريق الرابطة بين برشيد وحد السوالم، في جو من الحزن والإستنكار و الاحتجاج ، بعد وفاة أمس في ظروف وصفت بالغامضة والتي أثارت جدلا واسعا .

وكان رضوان الدقوني قد لقي مصرعه بعد دخوله في مشادة مع عوني سلطة بعدما حجزا ميزانه بمدينة برشيد ، إذ يتعلق الأمر بالبائع رضوان الدقوني الذي رفض تسليم ميزانه لعوني سلطة كانا رفقة قائد المقاطعة الثانية ببرشيد حينما كان بالقرب من مسجد "أحد" بشارع محمد الخامس بالمدينة رفقة شريكه، وبعدها سقط الضحية مغميا عليه فأشعر شريكه عناصر الأمن ليتم نقله إلى المستشفى المحلي الرازي لتلقي الإسعافات إلا أن الدقوني لفظ أنفاسه بقسم المستعجلات للمركز الصحي، وهو ما دفع أصدقاء الضحية بمعية عائلته إلى الإحتجاج على سلوك أعوان السلطة.
مصادر اكدت أن الضحية"متزوج، وزوجته حامل" كان يعاني من اضطرابات على مستوى القلب هي التي عجلت برحيله، فيما حملت مصادر اخرى المسؤولية للقائد واعوانه.
معلومات تبقى مجرد فرضيات، إلى حين الإفراج عن نتائج التشريح الطبي التي ستثبت سبب وفاة الضحية، علما أن الوكيل العام لدى محكمة الاستئناف بسطات أمر بإجراء فحص طبي ثلاثي على جثته.
.

Enregistrer un commentaire

 
Top