GuidePedia


1389431717


برشيد نيوز: تغطية


أصدر الملك محمد السادس، بمناسبة حلول الذكرى الـ15 لعيد العرش، عفوه على مجموعة من الأشخاص، المعتقلين منهم والموجودين في حالة سراح،المحكوم عليهم من طرف مختلف محاكم المملكة، وعددهم 13 ألف و218 شخصا، من بينهم 119 شخصا لاعتبارات إنسانية.


واستفاد 130 سجين من العفو الملكي من السجن المحلي لمدينة برشيد ضمنهم 45 معتقل من أبناء المدينة.


وأشرفت لجنة تضم كل من الأمن الوطني والسلطات المحلية والإقليمية والدرك الملكي بالإضافة إلى ممثل النيابة العامة بالمحكمة الابتدائية ببرشيد، وتم نقل كل السجناء المفرج عنهم من المدينة على متن حافلات لمجموعة من المدن.


وذكرت وزارة العدل والحريات اليوم الثلاثاء، أن هذا العفو الملكي يأتي "في غمرة الأفراح والمسرات ، يخلد الشعب المغربي الذكرى الخامسة عشر لاعتلاء صاحب الجلالة عرش أسلافه الميامين"، "وفي ظل الحرص المولوي لجلالته على إدخال السعادة على كافة فئات الشعب المغربي ولا سيما منهم السجناء، ولاعتبارات إنسانية ترمي إلى تحفيزهم على الاندماج وعودتهم السوية إلى رحاب المجتمع كأفراد فاعلين".


يذكر أن العفو الملكي بمناسبة الذكرى الـ14 لعيد العرش، شمل العام الماضي 1044 شخصا من بينهم848 سجينا استفادوا من التخفيض من عقوبة الحبس أو السجن.


وينص الفصل 58 من الدستور المغربي على أن "الملك يمارس حق العفو"، حيث يصدر قرارات بالعفو عن عدد من السجناء خلال المناسبات الدينية والوطنية.

Enregistrer un commentaire

 
Top